قتلى وجرحى جراء دهس مصلين خرجوا من مسجد بلندن

قتلى وجرحى جراء دهس مصلين خرجوا من مسجد بلندن

قال شهود إن عدة أشخاص سقطوا بين قتلى وجرحى في شمال لندن صباح يوم الإثنين، بعد أن دهست سيارة فان مصلين لدى مغادرتهم لمسجد قرب مسجد في شمال لندن، فيما وصفته الشرطة البريطانية بأنه 'حادث كبير'.

وقالت صحيفة صن إن هناك مخاوف من مقتل اثنين من المصلين، وذكرت صحيفة الجارديان أن شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية انضمت إلى ضباط الشرطة لإجراء تحقيق في واقعة المسجد.

وقال مجلس مسلمي بريطانيا إن سيارة فان دهست مصلين لدى خروجهم من مسجد بشمال لندن.

وأضاف المجلس في تغريدة على تويتر 'أبلغنا بأن سيارة فان دهست مصلين وهم يغادرون مسجد فينسبري بارك'.

وقالت الشرطة إنها تلقت اتصالا عند منتصف الليل ينقل تقارير عن تصادم في شارع سيفن سيسترز المؤدي إلى منطقة فينسبري بارك بالمدينة. وأضافت أن هناك عددا من المصابين وأن شخصا اعتقل.

وقالت امرأة تعيش أمام الموقع لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) 'بدأت اسمع من النافذة صراخا وصخبا شديدا وفوضى عارمة في الخارج... وصاح الجميع: ‘سيارة فان دهست أناسا... سيارة فان دهست أناسا‘'.

وأضافت 'كانت هناك سيارة فان بيضاء خارج مسجد فينسبري بارك دهست فيما يبدو أناسا لدى خروجهم بعد انتهاء الصلاة. لم أشهد المهاجم نفسه رغم أنه اعتقل فيما يبدو لكنني رأيت السيارة'.

(أ ف ب)

ورأى شاهد من رويترز سيارة إسعاف تنقل شخصا واحدا على الأقل. وانتشرت الشرطة وسيارات الإسعاف بالمنطقة.

وقتل ثمانية أشخاص وأصيب 50 آخرون في الثالث من حزيران/يونيو عندما دهس أشخاص ينتمون إلى 'داعش' المارة على جسر لندن وطعنوا أشخاصا في مطاعم وحانات مجاورة.

وفي 22 آذار/مارس، دهس رجل يقود سيارة مستأجرة المارة على جسر وستمنستر في لندن وقتل شرطيا طعنا قبل أن تقتله الشرطة بالرصاص. وقتل في هذا الهجوم خمسة أشخاص.

وفي 22 أيار/مايو قتل انتحاري 22 شخصا في حفل لمغنية البوب الأميركية أريانا جراندي في مانشستر بشمال إنجلترا.

ملف خاص | 50 عامًا على حرب حزيران



تابعنا:

Instagram