X
موقع عرب 48
احصل/ي على آخر الأخبار مباشرة من تطبيقنا
★★★★★
10k+

تبقى 11:51 ساعة للإفطار

عكا: أجواء مميزة في ليالي رمضان

تاريخ النشر: 18/06/2017 - آخر تحديث: 12:09
عكا القديمة، تصوير من الجو
عرب 48/ ربيع سواعد

يرتاد المئات من الزائرين من مختلف أنحاء البلاد، البلدة القديمة في عكا، بشكل يومي لإحياء ليالي رمضان، التي تتميز بأجواء رائعة خلال أيام الشهر الفضيل.

ويقصد الزائرون عدة أماكن في عكا مثل مسجد الجزار والمتنزه الغربي والميناء والمقاهي المعروفة بديكورها العتيق المفعم برائحة الماضي.

ولعل ما يزيد من رونق الليالي الرمضانية في عكا إلى جانب أداء الصلوات وخاصة صلاة التراويح في مساجد المدينة، جلوس العائلات والأصدقاء من حول شاشات عملاقة خصصت لعرض المسلسلات الرمضانية، يقومون خلالها بتناول المشروبات الطبيعية والساخنة والمأكولات والحلويات الخاصة برمضان.

وبين زقاق وآخر، تبدو بهجة الأطفال وذويهم من خلال الركوب على الحناطير والخيول واللهو وشراء الألعاب والمسليات وإضاءة فوانيس رمضان الملونة، كما نشاهد جولات الزائرين للتعرف على معالم عكا وأسوارها التاريخية.

وقال المواطن حسن خلايلة من مدينة عكا، لـ'عرب 48'، إن 'الأجواء الرمضانية رائعة في عكا، حيث تشعر بأن هناك روحا من التسامح والأخوة والتقرب الروحاني'.

حسن خلايلة

وأشار إلى أن 'الوضع الاقتصادي والتجاري صعب على الجميع في عكا في ظل ارتفاع الأسعار وعدم وصول الزائرين كما كان في السنوات السابقة'.

وأضاف ابن عكا أن 'هناك إقبالا منقطع النظير في إحياء ليالي رمضان خصوصا في يومي الجمعة والسبت، حيث نرى أن هناك ميولا إيجابيا هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة ربما بسبب الهدوء السياسي الذي بدون شك له تأثير على ذلك'.

وختم خلايلة بالقول إننا 'وصلنا إلى القرن 21 ولا زلنا لا ندرك ما معنى التسامح مع الأسف الشديد، ومن هذا المنطلق نسأل الله بهذه الأيام الفضيلة أن يهدينا وأن نستخدم عقولنا بدلا من قلوبنا على أن نسامح بعضنا البعض كي نتقدم في هذه الحياة'.

وقال الناشط الاجتماعي هاني أسدي من عكا، لـ'عرب 48'، إن 'الأجواء الرمضانية جميلة جدا، فبدون شك عكا مميزة في بحرها وأزقتها وأسوارها ومساجدها وكنائسها المزينة'.

هاني أسدي

وتابع أن 'هناك إقبالا كبيرا من شتى البلدات خصوصا في ساعات ما بعد الإفطار، حيث يرتاد الزائرين عدة أماكن من بينها الميناء والمتنزه الغربي والأسوار والمقاهي وعدة محلات أخرى المميزة بأجوائها الرمضانية'.

وختم أسدي بالقول إن 'الأوضاع التجارية في عكا تشهد ركودا، إلا أنه مقارنة بالأعوام السابقة هناك تحول نحو الأفضل إن شاء الله، ونأمل أن تتحسن الأوضاع وأن يعود رمضان علينا بالخير واليمن والبركات'.

وأثنى الناشط، أحمد عودة، من عكا، لـ"عرب 48"، على أن "الأجواء الرمضانية في عكا جميلة جدا، وما يميزها الحفاظ على الطابع العربي للمدينة".

وتابع أن "هناك نكهة وأجواء خاصة لعكا في شهر رمضان والأعياد، ناهيك عن أنها تتميز بأسوارها وجمالها، ولذلك فإن الزائرين يقومون بارتيادها من أجل قضاء أجمل الأوقات فيها".

أحمد عودة

واختتم أننا "شعرنا بأن الأوضاع الاقتصادية ونسبة الزائرين متدنية مقارنة بالأعوام السابقة، وذلك على ما يبدو نتيجة الأوضاع الاقتصادية وغلاء المعيشة وجرائم القتل والعنف في المجتمع العربي".





















الأكثر قراءة اليوم
عكا: اختتام فعاليات الخيمة الرمضانية في مركز المينا

عكا: اختتام فعاليات الخيمة الرمضانية في مركز المينا