نجم ليمار يسطع من سماء موناكو

نجم ليمار يسطع من سماء موناكو
ليمار ببين لاعبي دورتموند (أ.ف.ب)

رغم صغر سنه، استطاع جناح نادي موناكو الفرنسي، توماس ليمار، تحقيق رقم صعب في دوري أبطال أوروبا لم يسبقه إليه سوى قائد نادي برشلونة ومنتخب إسبانيا، أندريس إنييستا، إذ بات ثاني من يصنع أهداف في أربعة مباريات متتالية في الأدوار الإقصائية في دوري ابطال أوروبا.

وتمكن إنييستا في تحقيق هذا الرقم عام 2011، لكن ما يمنح ليمار نقطة التفوق هو صغر سنه، إذ استطاع الوصول إلى هذا الرقم رغم بلوغه 22 عامًا فقط، وكذلك إمكانية تحطيمه، إذ يتوجب عليه صنع هدف في مباراة الذهاب خلال الدور النصف النهائي للمسابقة.

وليمار واحد من العديد من المواهب التي قدمها نادي موناكو الفرنسي في مشواره بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، حتى وصوله إلى الدور قبل النهائي للبطولة بصحبة ريال مدريد حامل اللقب، وجاره أتلتيكو مدريد، ويوفنتوس الإيطالي.

وتمكن ليمار من صنع هدفين لزميليه رادميل فالكاو وفاليري جيرمان، ليقود فريقه للفوز بنتيجة 3-1 على بوروسيا دورتموند الألماني، وتأكيد تفوقه بعد الفوز ذهابًا بنتيجة 3-2 بملعب 'سيجنال إيدونا بارك' معقل الفريق الألماني.

وحقق ليمار هذا الإنجاز الرقمي خلال مباراتي مانشستر سيتي الإنجليزي بدور الـ16 لدوري الأبطال ثم لقائي دورتموند في دور الثمانية.

وفي إحصائية أخرى، بات مهاجم وقائد موناكو الفرنسي، فاليري جيرمان، أسرع بديل يهز الشباك في دوري الأبطال هذا الموسم، حيث أحرز الهدف الثالث لموناكو بعد مشاركته بـ22 ثانية فقط في أواخر الشوط الثاني.