الاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا بالقدس والضفة

الاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا بالقدس والضفة

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلية عمليات الدهم والتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة وصعدت من عمليات الاعتقال التي طالت 14 شابا من القدس والضفة الغربية المحتلتين.

وزعم جيش الاحتلال أن كامل المعتقلين مطلوبون لأجهزة الاحتلال الأمنية، مشيرا إلى تحويلهم للتحقيق لدى الجهات الأمنية المختصة.

في القدس يواصل الاحتلال ومنذ يوم الجمعة الماضي تشديد إجراءاته الأمنية وتضييق الخناق على الفلسطينيين، وفجر الإثنين، تم اعتقال شابين عقب اقتحام منزليهما شمال القدس المحتلة.

وقال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين إلياس زغير من منزله في بلدة كفر عقب، وداود العمور من منزله بمخيم شعفاط. وسيتم عرضهما على قاضي محكمة الصلح للنظر في تمديد اعتقالهما.

كما واقتحمت قوات حي عين اللوزة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، وأطلقت القنابل الصوتية بشكل عشوائي بين منازل المواطنين.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة بأن قوات الاحتلال أغلقت الشارع الرئيس في عين اللوزة، ما أدى الى حدوث أزمة مرورية خانقة، كما أجبرت أصحاب المحلات التجارية على إغلاق محلاتهم.

وأشار إلى أن تلك القوات انتشرت في بلدة سلوان، فيما ألقى الشبان الزجاجات الحارقة على مركبة تابعة لحرس المستوطنين.

في محافظة الخليل، وأوضحت مصادر محلية في بلدة ديرسامت، باعتقال قوة عسكرية من الشاب حسن الحروب بعد اقتحام منزله وتفتيشه.

وفي بلدة بيت أمر شمال، اعتقلت قوات الفتى محمد حسين أبو مارية بعد اقتحام منزل عائلته، كما سلّمت الشقيقين شادي ورمزي أحمد اخليل بلاغي مقابلة لمخابرات الاحتلال، وهما شقيقا الشهيد خالد اخليل.

كما أقامت قوات الاحتلال حاجزا عسكريا في مفترق صافا ببلدة بيت أمر، تعمّد جنود الاحتلال خلاله وقف مركبات المواطنين والتدقيق في بطاقات راكبيها.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوّات الاحتلال الشبان محمد إبراهيم عبيات وأنور وإبراهيم ومدحت عدوي بعد اقتحام منازلهم في المدينة.

وذكر شهود عيان أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت بلدة سالم، وانتشرت في العديد من أحيائها.

وشنت حملة مداهمات واسعة طالت عشرات المنازل، تخللها أعمال تفتيش وتخريب لمحتوياتها، واعتقلت الشابين فوزي محمد عواد، وعبد الرحمن شحادة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال مواطًنا خلال مداهمات في بلدة سنيريا قضاء مدينة قلقيلية.

وكانت عدة آليات عسكرية اقتحمت البلدة وداهمت منزل المواطن محمد أمين الشيخ وفتشته واعتقلته ونقلته إلى جهة مجهولة.

ملف خاص | 50 عامًا على حرب حزيران



تابعنا:

Instagram