3 سنوات على إعادة اعتقال محرري "وفاء الأحرار"

3 سنوات على إعادة اعتقال محرري "وفاء الأحرار"

قال نادي الأسير الفلسطيني إن الاحتلال الاسرائيلي لا زال منذ ثلاث سنوات يعتقل نحو (70) أسيرا من محرري صفقة "وفاء الأحرار" التي نُفذت عام 2011.

وأشار نادي الأسير في بيان صدر عنه، إلى أن سلطات الاحتلال وخلال هذه المدة أعادت لأكثر من (50) أسيرًا منهم أحكامهم السابقة وغالبيتها أحكام بالمؤبد، عبر قانون تعسفي أقره الاحتلال ونفذه عبر ما تُعرف بلجنة الاعتراضات العسكرية التي أُنشئت للنظر في قضاياهم.

وكان من بين من أعادت سلطات الاحتلال لهم الأحكام خلال العام الجاري الأسير نائل البرغوثي، حيث أعادت حكمه البالغ مؤبد و(18) عامًا، علما أنه يقضي أطول فترة اعتقال في سجون الاحتلال والتي بلغت (37) عاماً.

كما وأعادت الحكم السابق لعدد آخر خلال العام الماضي، كان من ضمنهم الأسير نايف غيظان التي أقدمت سلطات الاحتلال على اعتقاله داخل قاعة المحكمة بعد أن توجه لحضور جلسة كانت مقررة له، وفي ذات اليوم أعادت له الحكم السابق والبالغ مؤبدين و(30) عامًا.

وتعقيبًا على ذلك، قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس: "إن مرور ثلاثة أعوام على اعتقالهم لا يعني أن هذه القضية، أصبحت من الماضي بل ترتبت مسؤولية أكبر على كل الأطراف المسؤولة، أن تُعيد تقييم دورها حيال القضية وتبذل جهودا أكبر من أجل إنهاء معاناتهم وإطلاق سراحهم".