"بارلياموني ساباتو" متهم بالتمييز على أساس الجنس

"بارلياموني ساباتو" متهم بالتمييز على أساس الجنس

تسبب برنامج تليفزيوني إيطالي، يدرج الأسباب التي تجعل من نساء شرق أوروبا، الرفيقات الأفضل، على سبيل الافتراض، من مثيلاتهن الإيطاليات، في إثارة اتهامات بالتمييز على أساس الجنس، ما أدى إلى تقدم رئيسة الشبكة التليفزيونية اليوم الإثنين، باعتذار.

وتتضمن الأسباب، "أنهن جميعهن أمهات ولديهن هيئات مثالية بعد الولادة"، كما أنهن "يغفرن الخيانة"، وأنهن "على استعداد للسماح لرجالهن بالسيطرة عليهن"، و"أنهن ربات بيوت مثاليات" و"لسن كثيرات البكاء... ولسن سيئات المزاج".

ومن جانبها، قالت رئيسة شبكة راديو وتليفزيون إيطاليا "راي"، مونيكا ماجيوني، لوكالة الأنباء الإيطالية "أنسا"، "هذا خطأ مجنون وغير مقبول... أنا كامرأة أشعر بالضرر وأعتذر عما حدث".

ويشار إلى أن البرنامج الحواري الذي يتم إذاعته في مطلع الأسبوع على التليفزيون العام الإيطالي، يحمل اسم "بارلياموني ساباتو" (لنتحدث عن ذلك يوم السبت)، وهو من تقديم المذيعة باولا بيريجو.

تطبيق عرب 48 الجديد متوفر الآن



تابعنا:

Instagram