غزة: الإفراج عن صحافي بكفالة لحين موعد المحاكمة

غزة: الإفراج عن صحافي بكفالة لحين موعد المحاكمة
فؤاد جرادة (فيسبوك)

أفرجت السلطات في قطاع غزة الذي تديره حركة "حماس"، اليوم الأحد، عن الصحافي فؤاد جرادة، الذي بقي في المعتقل 63 يومًا، لكفالة مالية، إلى أن يحين موعد محاكمته.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني بغزة، إياد البزم، إنه "تم الإفراج بكفالة عن الصحافي فؤاد جرادة بقرار من المحكمة لحين بدء جلسات المحكمة".

وأكد البزم أن توقيف الصحافي جرادة لم يكن له علاقة بعمله الإعلامي، مشيرًا إلى أن القضية تأخذ مسارها القانوني بعيدًا عن أي اعتبارات أخرى.

وكانت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" قالت إن "المحكمة العسكرية" في قطاع غزة، التي تديرها حماس، أصدرت قرارًا بالإفراج بكفالة عن جرادة.

واعتقلت الأجهزة الأمنية في قطاع غزة جرادة، الذي يعمل مراسلًا لتلفزيون فلسطين في غزة، في رمضان الماضي. وذكرت مصادر محلية، أن أجهزة الأمن اقتحمت منزل جرادة قبل موعد الإفطار واستولت على حاسوبه الشخصي وهاتفه المحمول، قبل أن تقتاده لجهة مجهولة.