السبسي: الإرهابيون فشلوا في إعلان بن قردان ولاية جديدة

السبسي: الإرهابيون فشلوا في إعلان بن قردان ولاية جديدة
قوات الأمن التونيسية تصد الهجوم في بن قردان (أ.ف.ب)

أعلن الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، اليوم الاثنين، بعد نجاح الجيش التونسي في صد الهجوم على مدينة بن قردان الحدودية مع ليبيا، أن الهجوم كان يهدف للسيطرة على المنطقة وإقامة ولاية جديدة في تونس.

وأضاف السبسي في كلمة موجهة للشعب بثها التلفزيون الحكومي، أن 'هذا الهجوم منظم وغير مسبوق وربما كان الهدف منه السيطرة على هذه المنطقة وإعلانها ولاية جديدة، ولكن قواتنا التي توقعت هذا كانت موجودة، ويحق للتونسيين الافتخار بها'. وقال إن الجيش سيدحر 'الجرذان' في منطقة بن قردان وكامل البلاد.

وسقط خلال الهجوم نحو 50 قتيلا، منهم نحو 28 إرهابيًا خلال المواجهات بين الجيش التونسي والإرهابيين. وأظهر تسجيل فيديو بثه تلفزيون محلي قوات من الجيش والشرطة وسط مدينة بن قردان وفوق مباني بينما قال شهود إن العديد من الجثث كانت ملقاة في شوارع المدينة.

ودعت السلطات المواطنين في بن قردان إلى ملازمة بيوتهم بعد أن امتدت المواجهات إلى شوارع المدينة. وأغلقت السلطات التونسية على الفور معبريها البريين مع ليبيا وهما رأس جدير والذهيبة.

اقرأ/ي أيضًا | تونس: مقتل 28 إرهابيًا وفرض حظر تجول في بن قردان

وبعد صد الهجوم، أعلنت الحكومة التونسية فرض حظر التجول في المدينة من الساعة السابعة مساء حتى الخامسة صباحًا. وقال التلفزيون التونسي إن الإرهابيين حاولوا الهجوم على ثكنة للجيش ومقرات للشرطة، وجرت المواجهات في وسط مدينة بن قردان وسط حالة من الذعر أصابت سكان المدينة.