نجاد: لا توجد قوة في العالم يمكنها التفكير بتهديد ايران

نجاد: لا توجد قوة في العالم يمكنها التفكير بتهديد ايران

قال الرئيس الايراني، محمود أحمدي نجاد إنه " لا توجد قوة في العالم يمكنها التفكير بتهديد الشعب الإيراني".

وأعتبر، في كلمة ألقاها في البرلمان، الاحد، أن ما تشهده ايران " من تحرك انفعالي من قبل بعض القوى إنما هو نتيجة للضغوط التي تمارسها المجموعات الصهيونية عليها، وهذه المجموعات هي التي ورطت الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش وتسببت في الهزائم المتكررة التي لحقت به وافتضاح أمره على الصعيد العالمي".

من جهته، قال رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني، الاحد، امام البرلمان " إن سياسة وسلوك الرئيس الامريكي الحالي باراك اوباما لا تختلف عن سياسة سلفه".

واعتبر لاريجاني "تخصيص امريكا ميزانية للحرب الاعلامية ضد ايران، والتدخلات بعد الانتخابات في الشؤون الداخلية الايرانية، والاجراءات الاخيرة ضد طهران، وتقديم المقترحات غير العقلانية في الموضوع النووي الايراني، كلها امور تؤكد ان التغييرات في السياسة الامريكية لم تكن الا مظاهر تستهدف خداع السياسيين الساذجين".