الرباعية الدولية تطالب الفلسطينيين والإسرائيليين بضبط النفس

الرباعية الدولية تطالب الفلسطينيين والإسرائيليين بضبط النفس

دعا دبلوماسيون بارزون من الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، الجمعة، الإسرائيليين والفلسطينيين إلى ممارسة ضبط النفس وتجنب الاستفزازات، وذلك بعد أسابيع من الاشتباكات.

وقالت اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط، عقب محادثات في فيينا بين وزير الخارجية الأمريكية، جون كيري، ونظيره الروسي، سيرجي لافروف، ومنسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موجيريني، ومبعوث الأمم المتحدة، نيكولاي ملادينوف: "تعرب رباعية الشرق الأوسط عن قلقها الشديد إزاء التصعيد المستمر للتوتر بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وقالت الرباعية في بيان لها: "تأكيدا على الحاجة الملحة لاستعادة الهدوء، تكرر اللجنة الرباعية دعوتها لممارسة أقصى درجات ضبط النفس وتجنب الخطاب والأعمال الاستفزازية".

واستشهد نحو 50 فلسطينيا وقتل تسعة إسرائيليين في الأسابيع الثلاثة الماضية، فيما أصيب نحو 150 فلسطينيا على الأقل، الجمعة، في اشتباكات مع قوات الأمن الإسرائيلية بعد أن دعا قادة حماس والجهاد الإسلامي ليوم الغضب في الأراضي الفلسطينية، وهو الثالث هذا الشهر.

وقالت وزارة الصحة في مدينة غزة إن 65 شخصا، بينهم أربعة مسعفين وأربعة مصورين محليين، أصيبوا بالرصاص المطاطي والرصاص الحي التي أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلية باتجاه المتظاهرين شرق قطاع غزة.

وأصيب نحو 60 آخرون بجروح في الضفة الغربية، وفقا لوزارة الصحة الفلسطينية هناك.

واعترفت موجيريني في فيينا بأن "هناك القليل من التفاؤل" نظرا للوضع على الأرض، لكنها أعربت عن أملها في أن الجانبين سوف "يلتزمان بضرورة التهدئة واحتواء الموقف والانخراط بشكل ملموس وباستمرار".

وقالت موجيريني إن المجتمع الدولي متحد في رسالته للإسرائيليين والفلسطينيين لـ"احتواء الخطاب الذي قد يتسبب بسهولة ليس فقط في إشعال الوضع على الأرض ولكن المنطقة بأسرها".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018