بريطانيا: 343 أكاديميًا وقعوا على مقاطعة إسرائيل

بريطانيا: 343 أكاديميًا وقعوا على مقاطعة إسرائيل
طالبات ناشطات في حملة مقاطعة إسرائيل في بريطانيا

وقّع 343 أكاديميا بريطانيا من مختلف الجامعات، على عريضة تطالب بمقاطعة أكاديمية لإسرائيل بسبب خرقها للقانون الدولي ودعمها للاحتلال الإسرائيلي، وفق ما ذكره صحيفة 'ذي غارديان' البريطانية.

ويأتي الموقعون على العريضة المطالبة بمقاطعة إسرائيل أكاديميًا من 72 مؤسسة بريطانية، منهم كامبريدج وأكسفورد. ولفتت العريضة إلى أن الموقعين عليها يرفضون العمل مع الجامعات الإسرائيلية، كذلك لن يزوروا إسرائيل أبدًا ما دامها دولة محتلة، كذلك لن ينصحوا أي شخص أو يوجهوه للتعامل مع أي مؤسسة أكاديمية إسرائيلية.

وقالت العريضة إن معهد 'التخنيون' في حيفا يطور برامج وأدوات تستخدم لهدم منازل الفلسطينيين، ولا يمكن للمؤسسات الأكاديمية أو الأكاديميين السماح بمثل هذه الأمور، ولا يجب التعامل مع 'التخنيون' لسبب كهذا.

 وقالت البروفيسورة جين هاردي، إحدى الموقعات على العريضة، إن هذه فرصة حقيقية للأكاديميين لضم صوتهم إلى صوت حركة مقاطعة إسرائيل التي يزداد تأييدها في المجتمع الدولي، والتي ترى أن إسرائيل لا تنفك تخرق القانون الدولي وتنتهك حقوق الإنسان. وأضافت هاردي إن إسرائيل كذلك تمنع مشاركة الأكاديميين الفلسطينيين من الاشتراك في الفعاليات الأكاديمية العالمية.

وتأتي هذه العريضة، ردًا على رسالة مقابلة تحابي إسرائيل تحت عنوان التواصل الثقافي، وقع عليها عدد من الكتاب البريطانيين أبرزهم مؤلفة هاري بوتر، جي كي رولينغ والكاتبة البريطانية الحائزة على جائزة بوكر، هيلاري مانتل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018