لقاء بين مادورو وكيري في كولومبيا

لقاء بين مادورو وكيري في كولومبيا
لقاء مادورو وكيري، أمس الإثنين (أ ف ب)

التقى الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أمس الإثنين، وزير الخارجية الأميركي جون كيري في كارتاهينا شمالي كولومبيا، وذلك إثر انتهاء حفل توقيع اتفاق سلام تاريخي بين الحكومة الكولومبية وحركة التمرد اليسارية (فارك).

وقال وزير الخارجية الفنزويلي ديلسي رودريغيز في تغريدة على تويتر إن 'الرئيس نيكولاس مادورو عقد اجتماعا محترما ورفيع المستوى مع جون كيري'.

وتعيش فنزويلا أزمة سياسية حادة مردها تدهور أسعار النفط والتضخم ونقص المواد الغذائية وأعمال عنف. وتظهر استطلاعات الرأي أن ثمانية من أصل عشرة أشخاص في فنزويلا يريدون تغييرا في الحكومة.

والعلاقات الثنائية بين واشنطن وكراكاس متوترة منذ سنوات عديدة.

وتم اللقاء بين مادورو وكيري، الذي أشارت مصادر دبلوماسية إلى أنه كان مقتضباأ على هامش توقيع اتفاق تاريخي للسلام في كارتاهينا.

فقد وقع الرئيس الكولومبي وزعيم حركة فارك اتفاق سلام تاريخيا ينهي حربا استمرت أكثر من نصف قرن وخلفت مئات آلاف القتلى والمفقودين.

إقرأ/ي أيضًا | الحكومة الكولومبية و"فارك" توقعان اتفاق سلام تاريخيا

وهذا الاتفاق الذي تم التوصل إليه في هافانا في 24 آب/أغسطس لا يزال بحاجة لأن يصادق عليه الكولومبيون في استفتاء يجري الأسبوع المقبل كي يدخل حيز التنفيذ.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية