يلدريم: "الاستفتاء أهم انتصار في تاريخنا الحديث"

يلدريم: "الاستفتاء أهم انتصار في تاريخنا الحديث"

أشاد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، بجهود نواب وأعضاء حزب العدالة والتنمية في نجاح الاستفتاء الشعبي الذي "سيُذكر كأهم انتصار في تاريخنا الحديث".

جاء ذلك في رسالة بعثها يلدريم إلى نواب وأعضاء حزبه، اليوم الإثنين، أعرب فيها عن شكره لهم حيال الجهود التي بذلوها خلال فترة الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

وقال يلدريم، إن "هذا المكسب الوطني سيُذكر كأهم انتصار في تاريخنا الحديث (...) ومن شأنه أن يساهم في تعزيز السلام والديمقراطية في بلادنا ليقودها إلى غدٍ أكثر إشراقًا".

وأشار إلى "عدم وجود أي خاسر في هذا الاستفتاء التاريخي، مشدّدا على أن "الشعب هو الفائز الحقيقي وأن خيار المؤيدين والمعارضين للتعديلات يتمتع بقيمة متساوية".

ولفت يلدريم، إلى "أهمية الفراسة والحس السليم لدى الشعب التركي في تحقيق النتيجة الإيجابية لصالح التعديلات الدستورية"، معربًا عن "شكره لجميع المساهمين في ذلك".

ومساء أمس، أعلن رئيس اللجنة العليا للانتخابات التركية، سعدي غوفن، تصويت الناخبين لصالح التعديلات الدستورية، وفق نتائج نهائية غير رسمية.

وأوضح في مؤتمر صحافي، أن مجموع المصوتين بـ"نعم" في الاستفتاء بلغ 24 مليونا و763 ألف و516 والمصوتين بـ"لا" 23 مليونا و511 ألفا و155.

وأضاف غوفن، أن النتائج النهائية للاستفتاء ستُعلن خلال 11 أو 12 يومًا كحد أقصى وذلك بعد النظر في الاعتراضات المقدمة.