لافروف: النووي يردع واشنطن من ضرب بيونغ يانغ

لافروف: النووي يردع واشنطن من ضرب بيونغ يانغ
من الأرشيف

استبعد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، في مقابلة مع قناة "إن تي في" الروسية اليوم الأحد، قيام واشنطن بشن ضربات ضد بيونغ يانغ، وذلك لأنها تعرف أن كوريا الشمالية لديها قنابل نووية.

وأوضح "لن ينفذ الأميركيون ضربات ضد كوريا الشمالية، لأنهم لا يشككون، بل إنهم متيقنون أن لديها قنابل نووية" مضيفا "لست بصدد الدفاع عن كوريا الشمالية، فقط اقول إن الجميع تقريبا يوافق على هذا التحليل".

وأشار لافروف إلى أنه يمكن حل الأزمة الحالية بمقاربة أكثر مرونة. وقال لدى سؤاله عن وسائل إنهاء تهديدات كوريا الشمالية "هي فقط التعاطف والاقتراح والإقناع".

وإذا لم تعتمد واشنطن هذه المقاربة "يمكن أن نكون إزاء كارثة لا تعرف نتائجها ومعاناة عشرات إذا لم يكن مئات آلاف الأبرياء في كوريا الجنوبية والشمالية طبعا واليابان. وروسيا كما الصين قريبتان" من الساحة.

وكان لافروف قد دعا، الجمعة، في الأمم المتحدة إلى تخفيف التوتر وتقديم "مقاربة عقلانية وليس عاطفية، بدلا من ساحة مدرسة يتعارك فيها أطفال لا يمكن لأحد وقفهم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018