المفوضية الأوروبية تدعو لاحترام الدستور الإسباني

المفوضية الأوروبية تدعو لاحترام الدستور الإسباني
نائب رئيس المفوضية الأوروبية (أ ف ب)

كررت المفوضية الأوروبية، اليوم الأربعاء، التأكيد على أنها تنتظر "احتراما كاملا للنظام الدستوري الإسباني"، وذلك غداة إعلان الرئيس الكاتالوني، كارليس بيغديمونت "استقلال" كاتالونيا وتعليقه بعد ذلك.

وصرّح نائب رئيس المفوضية الأوروبية، فالديس دومبروفسكيس، في مؤتمر صحافي عقده في بروكسل "المفوضية تتابع عن كثب الوضع في إسبانيا، وتكرر دعوتها السابقة إلى الاحترام الكامل للنظام الدستوري الإسباني".

وأضاف "لدينا ثقة بالمؤسسات الإسبانية وبرئيس الوزراء ماريانو راخوي الذي يتواصل معه رئيس المفوضية، جان كلود يونكر، باستمرار ومع كل القوى السياسية التي تعمل للتوصل إلى حل".

وقال إن هذا "الحل" يجب أن يتم التوصل إليه "ضمن إطار الدستور الإسباني".

وأكد دومبروفسكيس "أننا ندعم الجهود التي تبذل في سبيل تخطي الانقسامات والانشقاقات من أجل ضمان وحدة واحترام الدستور الإسباني".

وكانت قد عقدت الحكومة الإسبانية جلسة طارئة، اليوم، لدراسة "كل الخيارات" للرد على الوضع في كاتالونيا غداة جلسة للبرلمان الإقليمي أعلن خلالها الرئيس الكاتالوني الاستقلال، لكنه علق تنفيذه، لإعطاء فرصة للتحاور مع مدريد.

وبعد الجلسة، أعلن راخوي أنه طلب رسميا، الأربعاء، من بيغديمونت أن يؤكد ما إذا كان أعلن الاستقلال، مهددا بتعليق العمل بالحكم الذاتي في كاتالونيا إذا لم يتراجع قادة هذا الإقليم عن تهديداتهم باعلان الاستقلال عن إسبانيا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018