بيغديمونت يدعو لجبهة موحدة لاستقلال كاتالونيا

بيغديمونت يدعو لجبهة موحدة لاستقلال كاتالونيا
(رويترز)

دعا رئيس إقليم كاتالونيا المخلوع، بيغديمونت، اليوم السبت، إلى جبهة سياسية موحدة في انتخابات 21 كانون الأول/ديسمبر لمواصلة المساعي من أجل الاستقلال عن إسبانيا وللاحتجاج على سجن أعضاء سابقين في حكومة الإقليم.

وقال بيغديمونت من بلجيكا، حيث يتواجد بعد إقالة حكومته في أعقاب إعلان استقلال الإقليم من جانب واحد، إنه يبحث ترشيح نفسه للانتخابات في الإقليم من بروكسل.

وأمام الأحزاب السياسية، التي تأمل الترشح تحت لواء منصة موحدة، فرصة حتى يوم الثلاثاء لتسجيل أي ائتلاف محتمل وحتى 18 تشرين الثاني/نوفمبر للتقدم بمرشحين.

وقال بيغديمونت في تغريدة على تويتر تتضمن وسما (هاشتاغ) لموقع يدعو الأحزاب إلى التوحد في مواجهة الحكومة الإسبانية أمام صناديق الاقتراع "حان الوقت لجميع الديمقراطيين للانضمام معا. من أجل كاتالونيا. من أجل حرية السجناء السياسيين ومن أجل الجمهورية".

وارتفع عدد الموقعين على الموقع إلى أكثر من 27 ألفا مقارنة مع ألفين فقط بعد ساعتين من تغريدة بيغديمونت صباح اليوم السبت.

وأصدرت المحكمة العليا الإسبانية يوم الخميس أمرا باحتجاز تسعة من زعماء كاتالونيا الانفصاليين للتحقيق معهم ومحاكمتهم فيما يتعلق بالسعي لانفصال الإقليم عن إسبانيا.

ويقول بيغديمونت إنه لن يعود إلى إسبانيا حتى يحصل على "ضمانات" من الحكومة الإسبانية، فيما أوضح مكتب الادعاء الاتحادي البلجيكي أنه بعد صدور أمر اعتقال يمكن أن تستغرق أي عملية ترحيل ما يصل إلى 45 يوما.