رئيس بيرو ينجو من محاولة لعزله في البرلمان

رئيس بيرو ينجو من محاولة لعزله في البرلمان
رئيس بيرو بيدرو بابلو كوتشينسكي (رويترز)

حقق رئيس بيرو، بيدرو بابلو كوتشينسكي، انتصارا مفاجئا على محاولة المعارضة إجباره على التنحي، فيما تهز فضيحة كسب غير مشروع أميركا اللاتينية، وذلك بعدما فشل التصويت في البرلمان في الوصول إلى النصاب المطلوب للإطاحة به.

ويتعين موافقة 87 عضوا في الكونغرس لعزل الرئيس وأفلت الرئيس من العزل بفارق ثمانية أصوات فحسب.

وقبل ساعات من المداولة في الكونغرس دعا كوتشينسكي المشرعين لتنحية عيوبه جانبا والمساعدة في الدفاع عن الديمقراطية في مواجهة ما وصفه بمحاولة "انقلاب" طائشة يقودها حزب القوة الشعبية اليميني المعارض.

وكان حزب القوة الشعبية، وهو حزب شعبوي يميني يسيطر على الكونغرس، يسعى إلى الإطاحة بالرئيس على اعتبار أنه "غير لائق أخلاقيا" للحكم بعد كشف صلاته بشركة متورطة في أكبر فضيحة فساد في أميركا اللاتينية.

ونجا كوتشينسكي من التصويت بفضل تصويت 19 مشرعا ضد محاولة عزله مع امتناع 21 عن التصويت وغياب عشرة آخرين عن الجلسة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018