"لا بوادر لانفراج الأزمة بين أميركا وتركيا"

"لا بوادر لانفراج الأزمة بين أميركا وتركيا"
مستشار الأمن القومي الأميركي يلتقي بالسفير التركي بواشنطن (أ.ب)

التقى  السفير التركي في العاصمة الأميركية واشنطن، سردار قليج، ليل الإثنين، مع مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، لبحث مسألة احتجاز تركيا للقس الامريكي أندرو برانسون.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز إنه "بناء على طلب السفير التركي، التقى السفير جون بولتون بسفير تركيا سردار كيليش في البيت الأبيض. بحثا استمرار احتجاز تركيا للقس أندرو برانسون ووضع العلاقات الأميركية التركية".

وقال مسؤولون أميركيون إنه لم يتم تحديد موعد نهائي لإطلاق سراح برانسون، وهو ما يتناقض مع بعض التقارير الإعلامية. واتهم برانسون بدعم محاولة انقلاب على الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قبل عامين، وهو اتهام ينفيه.

وقال جاي سيكولو، وهو محام للرئيس الأميركي دونالد ترامب، يمثل عائلة برانسون أيضا: "حقيقة أن هناك مناقشات مستمرة بين البلدين بشأن عودة برانسون إلى الولايات المتحدة أمر إيجابي...أتطلع إلى عودة عائلة برانسون إلى الولايات المتحدة".

وتدهورت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، الشريكتين في حلف شمال الأطلسي، بسبب احتجاز برانسون وتعارض المصالح في سورية. وزاد ترامب الرسوم الجمركية على واردات الصلب والألومنيوم التركية إلى المثلين الأسبوع الماضي، مما ساهم في انخفاض حاد في قيمة الليرة.

ولا يوجد ما يشير إلى استعداد الولايات المتحدة للتفاوض مع تركيا بشأن برانسون، في ظل قناعة ترامب حتى الآن فيما يبدو بترك ضغوطه الاقتصادية تلقي بظلالها على الاقتصاد التركي.

وتفكر الولايات المتحدة أيضا في فرض غرامة على بنك خلق المملوك للدولة في تركيا بزعم أنه يساعد إيران على الإفلات من العقوبات الأميركية. وفرضت واشنطن هذا الشهر عقوبات على اثنين من كبار المسؤولين في حكومة إردوغان في محاولة لإجبار تركيا على تسليم برانسون.

وقال ترامب على تويتر الأسبوع الماضي "علاقتنا مع تركيا ليست جيدة في هذا التوقيت".

وقال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض كيفن هاسيت إن إدارة ترامب تراقب الوضع المالي في تركيا بعناية بعد انخفاض عملتها إلى مستوى قياسي مقابل الدولار الأميركي الإثنين.

وقال هاسيت، رئيس مجلس المستشارين الاقتصاديين في البيت الأبيض لشبكة (إم. إس. إن. بي. سي) "نراقب الوضع عن كثب. وزير الخزانة (ستيفن) منوتشين يراقبه عن كثب".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018