الدنمارك: مجموعة يمينية متطرف تحرق نسخة من القرآن

الدنمارك: مجموعة يمينية متطرف تحرق نسخة من القرآن
من مسيرة احتجاجية سابقة ضد التحريض ومضايقة المسلمين بالدنمارك (الأناضول)

أحرقت مجموعة يمينية دنماركية متطرفة، يتقدمها السياسي راسموس بالودان، أمس السبت، نسخة من القرآن الكريم، احتجاجا على إفطار جماعي نظّمه متبرعون في العاصمة كوبنهاغن، في ميدان "البلدين"، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

ورفعت المجموعة المتطرفة لافتات كتب عليها "أوروبا لنا"، وتوافد عناصر المجموعة اليمينية المتطرفة، مع رئيس الحزب اليميني المتطرف "تشديد الاتجاه" الدنماركي، راسموس بالودان، إلى مكان تنظيم المأدبة قبيل موعد أذان المغرب.

وأطلقت المجموعة المتطرفة عبر مكبرات الصوت، شعارات معادية للإسلام، وعلقوا لافتة على

اليميني المتطرف، راسموس بالودان (أرشيفية)

شرفة أحد الفنادق كتب عليها عبارة "أوروبا لنا"، مع الأذان، فيما قامت مجموعة من الدنماركيين ممّن يسمون أنفسهم "حراس السلام"، بتطويق الميدان بغية حماية المشاركين في الإفطار.

وأزالت الشرطة الدنماركية التي توافدت إلى الميدان، اللافتة التي كُتبت عليها عبارة "أوروبا لنا"، وأبعدت المجموعة من مكان مأدبة الإفطار التي تنظم كل عام في رمضان، والتي شارك فيها أكثر من ألفي شخص هذا العام.

يُذكر أن بالودان، كان قد أحرق نسخة من القرآن الكريم، الشهر الفائت، بذريعة الاحتجاج على أداء صلاة الجمعة، أمام مبنى البرلمان الدنماركي.