سورية: مقتل 5 في هجومين منفصلين

سورية: مقتل 5 في هجومين منفصلين

قال عناصر من 'الجيش الحر' إن  ثلاثة من مقاتلي المعارضة في شمال غرب سورية قتلوا في هجوم لقوات النظام السوري في الرابعة فجر اليوم السبت، فيما وصف بأنه انتهاك لوقف الأعمال القتالية الذي دخل حيز التنفيذ منتصف الليل. كما قتل اثنان في انفجار مفخخة في محافظة حماة.

وقال المتحدث باسم جماعة الفرقة الأولى الساحلية، فادي أحمد، إن ثلاثة من مقاتلي جماعة الفرقة الثانية الساحلية قتلوا أثناء صد الهجوم بمنطقة جبل التركمان في محافظة اللاذقية قرب الحدود مع تركيا.

وكانت الحكومة السورية قد أعلنت أنها ستحترم الخطة التي وضعتها روسيا والولايات المتحدة، لكنها ستواصل قتال جبهة النصرة جناح تنظيم 'القاعدة' في سورية، وتنظيم الدولية الإسلامية (داعش) واللذين لا يشملهما اتفاق وقف إطلاق النار.

يشار إلى أن الفرقتين الساحليتين الأولى والثانية هما جزء من الجيش السوري الحر.

وأكد المتحد أحمد أن المواقع التي تعرضت للهجوم، اليوم، تقع تحت سيطرة جماعته، وأنه لا وجود لجبهة النصرة فيها.

وعلى صلة، قال التلفزيون السوري إن شخصين، على الأقل، قتلا وأصيب آخرون، اليوم، عندما انفجرت سيارة ملغومة عند مدخل بلدة بمحافظة حماة.

ووقع التفجير في بلدة سلمية شرقي مدينة حماة بعد ساعات من بدء سريان وقف الأعمال القتالية، علما أن المنطقة لا يشملها الاتفاق، حيث أنها منطقة قتال بين الجيش السوري وبين مقاتلي داعش.

اقرأ أيضا: توقف القتال في معظم مناطق سورية

إلى ذلك، أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الهدوء ساد مناطق عديدة في البلاد بعد وقت قصير من منتصف الليل عندما دخل الاتفاق حيز التنفيذ.