مصر: مقتل ضابط وجندي بانفجار شمال سيناء

مصر: مقتل ضابط وجندي بانفجار شمال سيناء
صورة توضيحية

لقي ضابط شرطة مصري حتفه وأصيب جندي، اليوم السبت، في انفجار عبوة ناسفة استهدفت مدرعة حال مرورها بدائرة قسم شرطة أول العريش بمحافظة شمال سيناء.

وقال مسؤول مركز الإعلام الأمني في بيان صحافي اليوم، إنه 'صباح اليوم السبت استشهد الملازم أول/ كريم رفعت محمد شوقي - الضابط بقطاع الأمن المركزي ، وأصيب عريف الشرطة/وليد مختار أحمد ، إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت مدرعة حال مرورها بدائرة قسم شرطة أول العريش' .

وأشار المسؤول إلى انه تم نقل فرد الشرطة المصاب إلى المستشفى لتلقى العلاج ، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

ومنذ تولي الجنرال عبد الفتاح السيسي الرئاسة، لم تتوقف الهجمات ضد مدرعات قوى الأمن ومراكز الشرطة في سيناء،  التي نسبت معظمها لتنظيم 'ولاية سيناء'، الفرع الصري لداعش، رغم الحملات العسكرية التي شنها الجيش المصري على مدن شمال المحافظة، والتي سقط خلالها قتلى مدنيون دون أن يتمكن الجيش من القضاء على المسلحين. 

وقبل نحو أسبوع، قُتل ثلاثة جنود، وأصيب خمسة آخرون، في هجومين منفصلين بسيناء، شمال شرقي البلاد، بحسب مصدر أمني.

وقال المصدر للأناضول مفضلاً عدم ذكر اسمه إن 'مسلحين مجهولين فجروا عبوة ناسفة لدى مرور قوة للجيش المصري قرب قرية الماسورة جنوب مدينة رفح، ما أسفر عن مقتل جنديين اثنين وإصابة 3 اَخرين بجروح حرجة'.

وأضاف المصدر أن 'عبوة ناسفة ثانية انفجرت لدى مرور قوة تابعة للجيش بمنطقة بلعا، غرب مدينة رفح، ما أسفر عن مقتل جندي وإصابة 2 اَخرين'.

اقرأ أيضا: فرنسا تؤكد رصد دخان قبيل اختفاء الطائرة المصرية
وأشار إلى أنه تم نقل المصابين للمستشفى للعلاج بينما فرضت قوات الأمن طوقًا أمنيًا بمحيط الحادثين، قبل أن تشرع في عملية تمشيط واسعة للمنطقة، تحسبًا لوجود عبوات أخرى. 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019