محكمة عراقية تقضي غيابيا بالإعدام على نائب الرئيس طارق الهاشمي

محكمة عراقية تقضي غيابيا بالإعدام على نائب الرئيس طارق الهاشمي


اصدرت المحكمة الجنائية العراقية المركزية اليوم الاحد، حكما غيابيا بالاعدام شنقا بحق نائب الرئيس طارق الهاشمي، بعد ادانته بتهمة إدارة فرق موت ارهابية، بحسب ما افاد مصدر قضائي لمراسل فرانس برس.


وكان فريق الدفاع عن الهاشمي انسحب من جلسات المحكمة السابقة بسبب "تجاهلها للطعون التي تقدموا بها إلى محكمة التمييز" بعد بدء الجلسة الثانية للمحاكمة بوقت قصير.


 وقال رئيس فريق الدفاع المحامي مؤيد العزّي إنه تقدّم إلى محكمة التمييز بجملة طعون في إفادات عدد من شهود الإثبات طالبا النظر فيها خصوصا لجهة صدق أقوال هؤلاء وصحّة العلاقة التي ادعوها بنائب الرئيس.


كما قدّم الدفاع كتابا موجها من الهاشمي يدحض فيه شهادة أحد ضباط فريق حمايته الذي قال أمام المحكمة إنه كان يتلقى الأوامر مباشرة من الهاشمي ويحصل على المكافآت المالية بعد إتمام المهمات (الاغتيالات والتفجيرات) الموكلة إليه.


وكانت منظمة العفو الدولية والمفوضة العليا للامم المتحدة لحقوق الانسان دعت السلطات العراقية الى وقف تنفيذ احكام الاعدام حتى الغاء هذه العقوبة.


واعادت بغداد العمل بتنفيذ عقوبة الاعدام عام 2004، بعد ان كانت هذه العقوبة معلقة خلال الفترة التي اعقبت اجتياح العراق عام 2003.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018