الشرطة الإسبانية والمغربية تعتقل 6 أشخاص تدربوا على قطع الروؤس

الشرطة الإسبانية والمغربية تعتقل 6 أشخاص تدربوا على قطع الروؤس
لذكرى ضحايا كتالونيا (أ ف ب)

اعتقلت الشرطة الإسبانية والمغربية، مؤخرا، خمسة مغاربة وإسبانيا، بحسب بيان وزارة الداخلية الإسبانية، اليوم الأربعاء، بشبهة الانتماء لخلية إسلامية تدرب أعضاءها على قطع الرؤوس.

وتمثل عمليات الاعتقال أول مداهمات كبيرة منذ الهجوم المزدوج الذي شنه عناصر من تنظيم الدولة الإسلامي في كتالونيا في آب/أغسطس الماضي، وأدى إلى مقتل 16 شخصا قضى معظمهم دهسا.

وقالت الوزارة إن الخلية كانت في مرحلة متقدمة من نشاطها، ولكنها لم توضح ما إذا كان المعتقلون من الرجال أم النساء.

وذكرت أن المجموعة كانت تعقد اجتماعات سرية ليلا، وخططت خلالها لشن هجمات على نطاق واسع، ونظمت جلسات تدريب شملت عمليات محاكاة لقطع رؤوس ضحاياهم.

وعلم أن خمسة من المعتقلين مغاربة يحمل أحدهم حق الإقامة في إسبانيا. وهناك شخص آخر إسباني من أصول مغربية. واعتقل أحد المشتبه بهم في جيب ميليلية الإسباني بشمال أفريقيا بينما اعتقل الآخرون في المغرب.

يشار إلى أن الشرطة الإسبانية اعتقلت 199 شخصا بتهمة وجود صلات لهم بتنظيمات متطرفة منذ رفع درجة التأهب إلى درجة واحدة أقل من حالة التأهب القصوى في عام 2015.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018