العراق: مقتل 3 أشخاص في اشتباكات مع أنصار الصدر

العراق: مقتل 3 أشخاص في اشتباكات مع أنصار الصدر
تظاهرات بغداد اليوم (أ ب)

قتل 3 عراقيين وأصيب 49 آخرون، اليوم، الجمعة، في مواجهات بين أنصار التيار الصدري ومحتجين بمحافظة ذي قار جنوبي العراق، وفق مصدر طبي وشهود عيان.

وقال مصدر طبي حكومي عراقي لوكالة "الأناضول" إنّ "شخصا قتل وأصيب 49 آخرين بجروح، بينهم 9 مصابين بعيارات نارية خلال مواجهات وقعت وسط مدينة الناصرية".

ولم يتسن للمصدر التأكد فيما إذا كان الضحايا من المتظاهرين أو أنصار الزعيم السياسي البارز مقتدى الصدر.

كما ذكر 4 شهود عيان أنّ العشرات من أنصار الصدر هاجموا محتجين معتصمين في ساحة "الحبوبي" وسط الناصرية بالأسلحة النارية والأسلحة البيضاء والعصي والهراوات، وأوضحوا أنّ اشتباكات عنيفة وقعت بين أنصار الصدر والمتظاهرين الذين ألقوا عليهم الحجارة، مشيرين إلى أنّ أنصار الصدر أضرموا النار في خيام المعتصمين.

ولم يصدر أي تعليق رسمي من الحكومة العراقية حول الموضوع، لغاية 14:10 (بتوقيت غرينتش).

ومنذ تشرين الأوّل/أكتوبر 2019، يعتصم محتجون ضمن حركة احتجاجات واسعة النطاق في البلاد، أطاحت بالحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي أواخر العام الماضي.

ولا تزال الحركة الاحتجاجية متواصلة على نحو محدود للضغط على رئيس الحكومة، مصطفى الكاظمي، لمحاسبة قتلة العشرات من المتظاهرين خلال الأشهر الماضية وإجراء إصلاحات حقيقية في البلاد ومحاربة الفساد.

وتجمّع أنصار الصدر، اليوم الجمعة، في بغداد ومدن أخرى وسط وجنوب البلاد بينها الناصرية، للتعبير عن دعمهم لزعيمهم مقتدى الصدر في الانتخابات المقبلة.

وسبق لأنصار الصدر أن هاجموا المحتجين في ساحات عامة بأرجاء البلاد قبل أشهر.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص