الشاباك يزعم احباط محاولة لتنفيذ عملية في مكتب شارون

الشاباك يزعم احباط محاولة لتنفيذ عملية في مكتب شارون

زعم جهاز الشاباك الاسرائيلي وشرطة القدس، اليوم، انه تم، مؤخرا، "احباط محاولة لتنفيذ عملية فدائية في ديوان رئيس الحكومة الاسرائيلية، اريئيل شارون، في القدس"!

كما زعم الشاباك انه "احبط، قبل نحو شهر، عملية فدائية كان مخططا تنفيذها في كنيس يهودي في حي ميئة شعاريم، في المدينة"!

وجاء الكشف عن هذه المزاعم، اليوم، بعد اعتقال المواطن المقدسي حسام نابلسي، الذي يزعم الشاباك انه "اعترف" اثناء التحقيق معه بأنه كان يفترض به الحصول على عبوة ناسفة ونقلها الى انتحاري من نابلس.

وربط الشابك بين اعتقال النابلسي وما يزعم بحقه، والعملية العسكرية الواسعة التي نفذتها قوات الاحتلال في مدينة نابلس، مؤخرا، والتي اسفرت، حسب ادعاء الشاباك، عن "مقتل واعتقال عدد من قادة الخلية التي كان يفترض بها تنفيذ العملية"!

ويدعي الشاباك ان نابلسي الذي عمل سائقا في شركة للطباعة، كان يمتلك تصريحا بدخول مباني للحكومة، من بينها مكتب شارون، وانه خطط لادخال عبوة الى مكتب رئيس الحكومة وتفجيرها بواسطة جهاز هاتف خليوي!