المحكمة العليا تبت الاسبوع القادم بطلب قاتل رابين السماح له بالزواج

المحكمة العليا تبت الاسبوع القادم بطلب قاتل رابين السماح له بالزواج

يذكر ان المحكمة المركزية في تل ابيب، كانت رفضت الطلب الذي كان تقدم به يغئال عمير السماح له بالزواج..و اعلن محامي يغئال عمير انه سيستأنف للمحكمة العليا ضد قرار المركزية مدعيا ان قرار المحكمة جاء حصيلة مؤامرة يقف خلفها جهاز الامن العام الاسرائيلي" الشاباك "

هذا، ويثير قرار قاتل رابين بالزواج اهتمام اوساط واسعة انقسمت بين معارض لاي تسهيلات قد تقدم له وبضمنها الزواج ومؤيد بدعوة ان القانون لا يحرمه من الحق بتكوين اسرة...

وفي هذا الاطار، تناقلت وسائل الاعلام الاسرائيلية صباح اليوم الجمعة خبرا مفاده ان قاتل رابين وخطيبته قررا عدم انتظار المحكمة العليا واقدما على الزواج قبل اسبوع تقريبا عبر ترتيبات قامت بها عائلة عمير حيث وكما تقول الرواية الاسرائيلية تم عقد قرانه على خطيبته عبر الهاتف وبمباركة الحاخام، نسيم كارليتس...وهو الامر الذي نفت مديرية السجون ان يكون لها علم به مشيرة الى ان تحركات ومكالماته الهاتفية تخضع للمراقبة ولم يتم رصد شىء من هذا القبيل..!

يشار الى ان مديرية السجن توفر لقاتل رابين ظروف حياتية " ممتازة " مقارنة بظروف غيره من السجناء حيث يسمح له بمكالمة هاتفية لمدة نصف ساعة يوميا كما ويسمح لذويه بزيارته لعدة ساعات مرة في الاسبوع .. من المفترض ان تبت المحكمة العليا الاسرائيلية الاسبوع القادم في التماس، يغئال عمير ( قاتل رئيس الحكومة الاسرائيلية الاسبق، يتسحاق رابين ) السماح له بالزواج من صديقته " لاريسا ترمبوفلير..

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019