زيادة حالة تأهب على الحدود الشمالية على ضوء التصعيد في الضفة الغربية وقطاع غزة!

زيادة حالة تأهب على الحدود الشمالية على ضوء التصعيد في الضفة الغربية وقطاع غزة!

قالت مصادر إسرائيلية أنه تم زيادة حالة التأهب على طول الحدود الشمالية، ومنذ يومين وسعت وحدات الجيش الإسرائيلي من نطاق نشاطها في المنطقة وذلك خشية وقوع إطلاق نار أو محاولات لخطف جنود إسرائيليين!

ونقلت المصادر عن عناصر في قيادة الشمال في الجيش الإسرائيلي بأن "تجربة الماضي تفيد بأن الأيام التي تلي شهر رمضان هي أيام حساسة! وذلك على ضوء التصعيد الذي تشهده الضفة الغربية وقطاع غزة!

وجاء أن القائد العسكري لمنطقة الشمال، أودي آدم، قد أجرى تقييماً للوضع، طرحت فيه إمكانية وقوع عمليات على الحدود الشمالية كإطلاق نار على مواقع للجيش أو على الجنود أو محاولات لخطف جنود إسرائيليين!

وأشارت المصادر إلى أن جيش الإحتلال الإسرائيلي الذي يحتل مزارع شبعا قد أطلق النيران، يوم أمس، في المنطقة وحلقت المروحيات الحربية في المكان!

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية