هنيّة يطالب بفرض عقوبات على اسرائيل نتيجة ارتكابها جرائم حرب في لبنان

هنيّة يطالب بفرض عقوبات على اسرائيل نتيجة ارتكابها جرائم حرب في لبنان

عبر اسماعيل هنية رئيس الوزراء الفلسطيني، اليوم الاحد عن صدمته الشديدة للجرائم البشعة التي ترتكب بحق ابناء الشعب اللبناني والتي كان آخرها المجزرة التي ارتكبت فى قانا وراح ضحيتها 58 لبنانيًا معظمهم من الاطفال والنساء .

واستنكر هنية مجزرة قانا التي ترتكب للمرة الثانية خلال عشرة أعوام التي تؤكد بان "هذه المعركة والحرب المفتوحة لن تحقق أهدافها فى كسر إرادة الشعبين ارادة الصمود والمقاومة بل ستفشل".

وقال هنية فى كلمة له امام جلسة مجلس الوزراء " ان الجرائم التي ترتكبها اسرائيل فى لبنان بحق المدنيين وضد المبانى السكنية تدل على ان الاحتلال ماض فى اغراق لبنان في الدم وتدميره تدميرا كاملا ضاربا بعرض الحائط كل الجهود الديبلوماسية التي تسعى إلى حل المشكلة ووقف العدوان."

وأوضح هنية الى ان ما تمارسه إسرائيل ضد الشعبين الفلسطيني واللبنانى يؤكد على انها تمارس خطرا اكبر على الامن والاستقرار فى المنطقة والعالم وهى التى تهدد امن الشعوب والمنطقة من خلال استخدامها الأسلحة المحرمة دوليا وتعمدها قتل المدنيين وتوسيع دائرة الحرب لتشمل كل مناحى الحياة .

وبين رئيس الوزراء ان "المجتمع الدولى يتباطأ فى لجم هذا الانفلات الجنونى للإحتلال الإسرائيلي ومع الأسف فإن الولايات المتحدة تمنح إسرائيل ضوءا أخضر ومباركة على قتلها الأطفال والنساء وإرتكابها المجازر البشعة ضد المواطنيين اللبنانيين والفلسطينيي إننا نطالب الأمم المتحدة".

وطالب رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية الأمم المتحدة ومجلس الأمن بفرض عقوبات على إسرائيل بسبب مخالفتها القانون الدولى وتجاوزها لكل الحدود، معربًا عن أمله من الاتحاد الأوروبى وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامى ان تتخذ خطوات جدية وفعالة للجم هذا العدوان على حد تعبيره.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018