تقرير "سي أي ايي": اسرائيل تنتج السلاح الكيماوي منذ عام 1982

تقرير "سي أي ايي": اسرائيل تنتج السلاح الكيماوي منذ عام 1982

كشف تقرير لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية " سي أي أيي" صدر مؤخرا، ان سوريا ليست الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تمتلك السلاح الكيماوي بل أن اسرائيل ايضا تمتلك هذا السلاح.

صحيفة "هارتس" التي اوردت النبأ استنادا الى مجلة فورين بوليسي أفادت، انه خلال العشرين سنة الأخيرة انتجت اسرائيل بشكل سري سلاحا كيميائيا، في اشارة الى العمليات السرية التي أجرتها الحكومة الاسرائيلية في المعهد البيولوجي في نس تسيونا، علما انه لا توجد ادلة على وجود هذا السلاح لدى اسرائيل.

المجلة الأمريكية أِورت النبأ، اشارت الى ان التقديرات الاستخبارية التي وردت في تقرير وكالة المخابرات المركزية من عام 1983 تعتبر الاشارة الوحيدة الى وجود هذا السلاح. وحسب تلك التقديرات، فان اقمار التجسس الامريكية رصدت عام 1982 منشأة يتم فيها انتاج وتخزين غاز الاعصاب الذي يستخدم كسلاح كيماوي في منطقة لتخزين مواد حساسة في ديمونا.

كذلك هناك احتمالات بأن تكون اسرائيل تقوم بانتاج سلاح كيماوي اضافي، كجزء من الصناعة الكيماوية المتطورة.