القدس: نشر جنود وسحب إقامة وهدم منازل وحصار

القدس: نشر جنود وسحب إقامة وهدم منازل وحصار
جنود الاحتلال في القدس

تقرّر في ختام جلسة المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغّر للشؤون الأمنية والإسرائيلية (كابينيت)، التي عقدت مساء أمس الثلاثاء لبحث طرق قمع الهبة الشعبية التي انطلقت نصرة للقدس والأقصى، تعزيز القوات الإسرائيلية المتواجدة بالقدس، بوحدات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، بالإضافة إلى فرض 'إغلاق' غير شامل على بعض الأحياء العربية في المدينة.

وصادق الكابينيت مساء أمس، على مقترحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، التي تنص على وضع حراسة داخل الحافلات في القدس المحتلة، وسيقوم بهذه المهمة جنود من جيش الاحتلال حاليًا، حتى يتم تأمين شركة حراسة خاصة للحافلات، بالإضافة إلى المصادقة على قرار سحب المواطنة من منفذي العمليات، وهدم منازلهم خلال 72 ساعة.

وقالت صحيفة 'يديعوت أحرونوت' إن قرار تعزيز وحدات الشرطة بعناصر من الجيش في مدينة القدس، خرج إلى حيّز التنفيذ، حيث سيتم نشر مئات الجنود خلال الأيام المقبلة في مدينة القدس، وحافلات الركّاب فيها.

اقرأ أيضا: نتنياهو في مواجهة الهبة الشعبية: سحب الإقامة والهدم والحصار 

وبالإضافة إلى قرار إدخال قوّات من وحدات جيش الاحتلال إلى المدينة، قرّر الكابينيت أيضًا، فرض 'إغلاق' غير على بعض الأحياء العربية، ونصب حواجز على مداخلها بهدف تفتيش المركبات الداخلة إليها والخارجة منها. ولم يوافق الكابينيت على اقتراح زعيم حزب 'البيت اليهودي' نفتالي بينيت، الذي نصّ على فرض 'إغلاق
' شامل على قرى ومدن الضفة الغربية.

وصادق الكابينيت أيضًا، على قرار هدم منازل منفذي العمليات خلال 72 ساعة، حيث يستغرق هدم منزل منفّذ العملية اليوم قرابة الشهور الثلاثة، بالإضافة إلى المصادقة على سحب مواطنة عائلات منفذي العمليات، بحسب ما نشرته صحيفة 'يديعوت أحرونوت'.

وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة 'معاريف'، أن لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، ستعقد اليوم الأربعاء، اجتماعًا لبحث تعزيز قوات الاحتلال في القدس بـ1400 شرطي حرس حدود إضافي. 

اقرأ أيضا: غزة: تعزيزات عسكرية على الشريط الحدودي وطائرات استطلاع
 

 

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018