استطلاع: ثلثا الإسرائيليين يؤيدون الانسحاب من أحياء القدس العربية

استطلاع: ثلثا الإسرائيليين يؤيدون الانسحاب من أحياء القدس العربية

أظهر استطلاع نشرته صحيفة "معاريف"، اليوم الجمعة أن 66% من اليهود في إسرائيل يؤيدون انسحاب من الأحياء الفلسطينية في القدس الشرقية المحتلة، بينما عارض ذلك 29%.

وقال 67% إنهم غير راضين من طريقة تعامل رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مع الهبة الفلسطينية الحالية في القدس.

وأيد 61% مقاطعة اقتصادية ضد المواطنين العرب وعارضها 29%.

كذلك أيد 58% فكرة الوزير الإسرائيلي المأفون رحبعام زئيفي المرتبطة بما يسمى ب"الترانسفير الطوعي"، للفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة.

وفيما يتعلق بالشعور بالأمن، قال 65% من المواطنين العرب داخل الخط الأخضر إنهم لا يشعرون بالأمن لدى التجول في بلدة يهودية، بينما قال 92% من اليهود إنهم لا يشعرون بالأمن لدى تجولهم بالمدن العربية داخل الخط الأخضر، و80% لا يشعرون بالأمن بالتجول في المدن المختلطة.

ورأى 52% من المواطنين العرب أنهم لا يصدقون أن الحكومة الإسرائيلي تسعى إلى تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى، بينما قال 26% إنهم يؤمنون بأنها تفعل ذلك.

وبحسب هذا الاستطلاع، فإن 48% من العرب في إسرائيل يفضلون العيش في دولة إلى إسرائيل ضمن حدود العام 1967 وإلى جانبها دول فلسطين، وقال 11% إنهم يفضلون العيش في إسرائيل كما هي اليوم، وقال 14% إنهم يفضلون العيش في دولة ثنائية القومية بين النهر والبحر، وقال 8% إنهم يفضلون العيش "تحت خلافة إسلامية كبرى".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018