إسرائيل ترفض نشر قوة دولية في المسجد الأقصى

إسرائيل ترفض نشر قوة دولية في المسجد الأقصى

رفضت إسرائيل يوم أمس، الجمعة، مناشدة فلسطينية لتشكيل قوة حماية دولية للمسجد الأقصى في القدس الشرقية، بادعاء أن 'الوضع القائم هو السبيل الوحيد لضمان الاستقرار في المنطقة'.

وفي حديثه مع الصحيفيين قبيل اجتماع خاص لمجلس الأمن، قال مندوب إسرائيل الجديد في الأمم المتحدة، داني دنون، إن إسرائيل لن توافق على أي وجود دولي في جبل الهيكل. وأضاف أن 'أي تدخل من هذا القبيل سيكون انتهاكا للوضع القائم منذ عقود'.

وبحسبه فإن 'الوضع القائم هو أفضل طريق للحفاظ على الاستقرار في المنطقة'.

ورفع دانون رسما يحمل عنوان 'كيف تطعن يهوديا'، مدعيا أنه 'من الأشياء التي تدرس للأطفال الفلسطينيين.

اقرأ أيضًا| مجلس الأمن الدولي يناقش الوضع في القدس

وكان المندوب الفلسطيني في الأمم المتحدة، رياض منصور، قد دعا إلى تدخل دولي في المسجد الاقصى لحماية المصلين الفلسطينيين. وقال إن 'مسؤولية الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومجلس الأمن هي توفير الحماية لشعبنا في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية'.

وقالت دينا قعوار سفيرة الأردن في الأمم المتحدة إنها لم تدفع باتجاه قوة دولية جديدة، لكنها أكدت أنه يجب على قوات الأمن الإسرائيلية الابتعاد عن الأقصى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018