إسرائيل ستفرج عن 4 سجناء مصريين مقابل ترابين

إسرائيل ستفرج عن 4 سجناء مصريين مقابل ترابين

يتوقع أن تفرج إسرائيل، الأسبوع المقبل، عن أربعة سجناء مصريين محتجزين لديها بعد إدانتهم بمخالفات جنائية مقابل إفراج مصر اليوم، الخميس، عن عودة ترابين الذين أدين بالتجسس لصالح إسرائيل.

ونشرت سلطة السجون الإسرائيلية مساء اليوم أسماء السجناء المصريين الأربعة في إطار دعوة مواطني إسرائيل إلى تقديم اعتراضات على الإفراج عنهم.

ويتوقع أن تفرج إسرائيل عن السجناء الأربعة يوم الاثنين المقبل، إلا في حال كانت هناك موانع قانونية وقضائية.

اقرأ أيضا: الجاسوس ترابين التقى نتنياهو فور الإفراج عنه

وسينهي أحد السجناء المصريين الأربعاء قضاء عقوبة السجن في إسرائيل في جميع الأحوال بعد أن أنهى مدة محكوميته، بينما ستطلق إسرائيل سراح السجناء الثلاثة الآخرين في أعقاب قرار الحكومة الإسرائيلية وفي إطار صفقة التبادل.

ونشرت سلطة السجون الإسرائيلية أسماء ثلاثة سجناء، هم: محمد صبيح سلامة زويد، محمد صلاح إسماعيل تيهة، محمد سالم شتيوي بريجات، وجميعهم أدينوا بالتسلل لإسرائيل وحيازة مخدرات.

وقالت سلطة السجون في بيانها إنه يتوقع الإفراج عنهم يوم 14 كانون الأول الجاري، وفقا لقرار المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت)، يوم الأحد الماضي، "في إطار عملية إعادة المواطن الإسرائيلي عودة ترابين إلى إسرائيل".

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن هذه الصفقة تأتي على خلفية 'العلاقات الجيدة السائدة بين الدولتين في الفترة الأخيرة، على المستويات الأمنية والسياسية الرفيعة، وخاصة بين رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، والرئيس عبد الفتاح السيسي'.

وقال موقع 'واللا' الالكتروني إن 'التنسيق السياسي والأمني بين الدولتين يتجه نحو تحسن دائم' وحلقة الوصل بين الجانبين مبعوث نتنياهو الخاص، المحامي يتسحاق مولخو.

وزار مولخو القاهرة صباح اليوم في إطار الاتصالات لإطلاق سراح ترابين، الذي قبع في السجن المصري خلال ال15 عاما الماضية، وعاد الاثنان إلى إسرائيل بالطائرة نفسها.