تحقيق صحافي: زئيفي اعتدى جنسيًا على نساء

تحقيق صحافي: زئيفي اعتدى جنسيًا على نساء

سمحت المحكمة المركزيّة بتل-أبيب نشر تفاصيل تقرير برنامج 'عوفداه' التّلفزيونيّ للصحافيّة الإسرائيليّة إيلانا ديان، بشأن اعتداءات جنسيّة نفّذها الوزير رحبعام زئيفي، الملقّب بغاندي، والذي اغتالته عناصر من 'الجبهة الشّعبيّة لتحرير فلسطين' عام 2001، انتقامًا على استشهاد أبو علي مصطفى الذي اغتالته قوّات الاحتلال العام نفسه.

وسوف يبثّ برنامج 'عوفداه' الذي سيتناول التّحرشّات والاعتداءات الجنسيّة التي نسبتها عدّة نساء لزئيفي، يوم الخميس المقبل، وذلك رغم اعتراض ابن الوزير وأرملته، إلّا أنّ المحكمة رفضت اعتراضهما على بثّ شهادات لنساء يقلن إنّه اعتدى عليهنّ جنسيًّا، خلال إشغاله منصب قائد قوّات المركز في الجيش الإسرائيليّ.

ولم تستأنف عائلة زئيفي على قرار المحكمة حتّى الآن.

وتقول عدّة نساء خلال البرنامج 'عوفداه' إنّ زئيفي قام بالاعتداء عليهنّ جنسيًّا، بين الأعوام 1968 و 1972.

ويقول طاقم صحافيّي 'عوفداه' إنّ النشّر هو حقّ للجمهور، وخصوصًا بعد تحقيق صحافيّ امتدّ شهورًا طويلة، قاموا بالتّأكّد، فحص، تمحيص ومقارنة كلّ المعلومات والإفادات، وفق تصريحاتهم.

ومن بين الشّخصيّات التي صرّحت بتعرّضها لاعتداء من قبل زئيفي، الممثّلة الإسرائيليّة المعروفة، ريفكا ميخائيلي، والدة عضوة الكنيست ميراف ميخائيلي.

وكان زئيفي شخصيّة سياسيّة إسرائيليّة يمينيّة متطرّفة، شغلت مناصب عدّة منها وزير السّياحة. وقرن اسم زئيفي الذي أسّس حزب 'موليدت' (موطن) اليمينيّ عام 1988، بمناداته بترانسفير لكلّ ما هو عربيّ وفلسطينيّ من البلاد، إلى دول الجوار.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018