بينيت يلتقي طاقم ترامب ويحثهم على رفض "حل الدولتين"

بينيت يلتقي طاقم ترامب ويحثهم على رفض "حل الدولتين"

التقى وزير التعليم الإسرائيلي، نفتالي بينت، مطلع الأسبوع الجاري في نيويورك بطاقم الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، وخاض مع الطاقم بمباحثات واستشارات حول الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وطالب الوزير الإسرائيلي طاقم ترامب المؤلف من ثلاثة مستشارين الإدارة الأميركية الجديدة التروي بكل ما يتعلق في مسار المفاوضات ما بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية وعدم الإسراع في تبني مقترح حل الدولتين وجعلها استراتيجية في نهج والسياسة الرسمية للإدارة الأميركية.

وكشفت مصادرة سياسية مطلعة لصحيفة 'هآرتس' الإسرائيلية، بأن الوزير بينت عرض على طاقم الرئيس المنتخب مقترحات لخطة بديلة يقوم البيت الأبيض بتبنيها واعتمادها، وتتلخص في منح حكم ذاتي للفلسطينيين بالتجمعات السكنية القائمة بالضفة الغربية على أن تبقى لإسرائيل السيادة الأمنية والعسكرية.

ودعا بينت الطاقم الاستشاري للرئيس المنتخب، أن يترك حل الدولتين جانبا والبحث عن بدائل وطروحات مغايرة للسياسة التي كانت دارجة في عهد الرئيس المنتهية ولايته، باراك أوباما بكل ما  يتعلق في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

اقرأ/ي أيضًا | نتنياهو يمنع وزراءه من الاتصال بإدارة ترامب

وذكرت 'هآرتس' أن اللقاء الذي جمع بينت بطاقم ترامب عقبه توصيات من رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، الذي أصدر تعليمات لوزراء حكومته تحظر عليهم إجراء أي أتصال وأي مفاوضات مباشرة مع أي شخصية من طاقم الرئيس ترامب.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018