حرائق في حيفا والقدس والجليل الغربي

حرائق في حيفا والقدس والجليل الغربي

قال مصدر سياسي إسرائيلي اليوم، الجمعة، إن مصر والأردن عرضتا على إسرائيل المساعدة في إخماد الحرائق، وأن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، وافق على الاقتراح. وسترسل مصر طائرتين مروحيتين لإخماد الحرائق فيما سيرسل الأردن شاحنات إطفاء. وأرسلت السلطة الفلسطينية أربع شاحنات لإخماد الحرائق.

وفي غضون ذلك، تواصل اشتعال الحرائق في عدة مواقع في البلاد، بينها منطقة الشاغور في الجليل، وفي بلدة 'حرشيم' في الجليل الغربي، حيث تم إجلاء عائلات من بيوتها بسبب اندلاع حريق كبير.

كذلك تشتعل حرائق في منطقة القدس، وجرى إجلاء عائلات من بيوتها في بلدة بيت مئير في جبال القدس. وأعلن عن أن عشرة بيوت لحقتها أضرارا جسيمة بسبب حريق في البلدة.

وفيما سمحت الشرطة بعودة عائلات إلى بيوتها في حي دينيا القريب من جامعة حيفا، بعد أن تم إجلاؤها أمس بسبب الحرائق، فإن الحرائق تجددت في مناطق أخرى في حيفا، إحداها قريبة من مستشفى الكرمل وحي روميما وحي رمات أشكول.

وتعمل عشرات طواقم الإطفاء على مواجهة الحرائق، كما تستخدم طائرات لإخماد النيران وبينها طائرتان أرسلتهما كرواتيا.

وبحسب الشرطة الإسرائيلية، فإنه تم اعتقال 12 مشتبها بإشعال حرائق أو التحريض على إشعال حرائق، وبينهم ثلاثة مشتبهين بإشعال حرائق في حيفا، أمس.

ووفقا لتقارير إعلامية إسرائيلية فإن 600 بيت تقريبا في حيفا تضررت جراء الحرائق وأن تم إجلاء 65 ألف شخص من بيوتهم أمس.

اقرأ/ي أيضًا | حيفا: إخماد الحرائق نهائيا سيتستغرق 10 أيام

ولا يزال يرقد في مستشفى الكرمل في حيفا، اليوم، خمسة أشخاص، بعد توجه إلى المستشفى أمس 52 شخصا. وجميع المتوجهين أصيبوا جراء استنشاق دخان الحرائق. 


#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية