استطلاع: أكثرية الليكوديين تفضل استبدال نتنياهو

استطلاع: أكثرية الليكوديين تفضل استبدال نتنياهو
(أ ب)

أظهر استطلاع للرأي العام الإسرائيلي، نشر مساء الأربعاء، أن 50% من الإسرائيليين يفضلون أن يتولى بنيامين نتنياهو، منصب رئاسة الحكومة أولا، إذا ما تم تشكيل حكومة وحدة تضم الليكود و"كاحول لافان" بموجب اتفاق تناوب مع بيني غانتس.

وبحسب الاستطلاع الذي أجرته القناة 13 في التلفزيون الإسرائيلي، قال 37% من المستطلعة آراؤهم إنهم يفضلون أن يتولى غانتس المنصب أولا، في حين قال 13% إنهم لا يعرفون الإجابة على هذا السؤال.

كما بيّن الاستطلاع أن 52% من المستطلعة آراؤهم يعتقدون أنه يجب تعيين زعيم آخر بقيادة الليكود لمنع إجراء انتخابات ثالثة، فيما عارض 36% الإطاحة بنتنياهو من قيادة الليكود، بينما قال 12% إنهم لا يعرفون الإجابة على هذا السؤال.

وعُرض على المستطلعين مجموعة من قيادات الليكود، وسُئلوا عن الأصلح من بينها ليحل محل نتنياهو في قيادة الليكود، وجاءت النتائج على النحو الآتي: غدعون ساعر – 31%، يولي إدلشتاين – 11%، غلعاد إردان – 5%، يسرائيل كاتس – 5%، ميري ريغيف – 2%.

في حين قال 26% من المستطلعين إن أيًا من قيادات الحالية لليكود مناسبة لقيادة الحزب خلفًا لنتنياهو، فيما قال 20% إنهم لا يعرفون الإجابة عن هذا السؤال.

وفي أوساط ناخبي الليكود، جاءت النسب مختلفة: غدعون ساعر – 26%، غلعاد إردان – 10%، يولي إدلشتاين – 8%، ميري ريغيف – 6%، يسرائيل كاتس – 5%، و32% أكدوا أن أيًا من الأسماء المطروحة غير مناسبة لتخلف نتنياهو على زعامة الليكود.

وحول ملفات نتنياهو التي تهدده بتوجيه اتهام إليه في ثلاث قضايا فساد، قال 53% من المستطلعة آراؤهم إنهم لا يؤيدون العفو الرئاسي عن نتنياهو وعدم تقديمه للمحاكمة، مقابل استقالته من منصبه وتنحيه عن الحياة السياسية، فيما قال 24% إنهم يؤيدون العفو كمخرج من هذه الأزمة، وقال 23% إنهم لا يعرفون.

واعتبر 49% من الإسرائيليين المشاركين في الاستطلاع أن حكومة ضيقة من "كاحول لافان"، العمل – "غيشر" و"المعسكر الديمقراطي"، بدعم خارجي من القائمة المشتركة ككتلة داعمة للحكومة، هي حكومة غير شرعية، فيما قال 38% إنها حكومة شرعية.

يذكر أن الاستطلاع أجري بواسطة د. كميل فوكس، وشمل عينة مكوّنة من 699 شخصًا، من ضمنهم 584 يهوديًا و115 من "الوسط غير اليهودي"، بنسبة خطأ تصل إلى 4%.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"