إدلشتاين: سنرفع الإغلاق في نهايات الأسبوع

إدلشتاين: سنرفع الإغلاق في نهايات الأسبوع
إدلشتاين في مستشفى "وولفسون"، اليوم (وزارة الصحة الإسرائيلية)

أعلن وزير الصحة الإسرائيلي، يولي إدلشتاين، اليوم الثلاثاء، أنه سيتم رفع الإغلاق في نهايات الأسبوع، لأنه لم تثبت نجاعتها في منع انتشار فيروس كورونا، فيما قال نائب رئيس مجلس الأمن القومي، إيتان بن دافيد، أنه سيكون بالإمكان السفر من إسرائيل إلى عشر دول "خضراء" لا يوجد فيها انتشار واسع لكورونا.

وقال إدلشتاين، خلال زيارة لمستشفى "وولفسون" في مدينة حولون، أنه "كانت هناك أفكار حول إغلاق خلال نهايات الأسبوع"، لكن "باستثناء إزعاج الجمهور، لا تسهم في شيء. ولا يوجد إثبات على أن هذه القيود تساعد" في كبح الفيروس.

وأضاف إدلشتاين أن "ثمة أمرا واحدا واضحا قبيل اجتماع غد (لكابينيت كورونا)، وهي أنه إذا لم يتم فرض إغلاق كامل في نهايات الأسبوع، فإنه لا توجد أي جدوى بالقيود الجزئية التي تتم في نهايات الأسبوع".

واعتبر إدلشتاين أنه "حتى الآن لجمنا الارتفاع في عدد مرضى كورونا. لكن لن نتمكن من العيش لفترة طويلة مع هذه الأعداد. وسنبذل جهدا من أجل إدخال معايير موحدة للقيود في مجالات مختلفة".

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، خلال اجتماع لجنة كورونا في الكنيست، إن المجلس بلور خطة نسمح بالسفر من إسرائيل إلى عشر دول "خضراء" لا يوجد فيها انتشار واسع لكورونا، والسماح لمواطني هذه الدول بالسفر إلى إسرائيل. وشدد على أن "الإسرائيليين الذين يسافرون إلى هذه الدول لن يكونوا ملزمين بحجر صحي بعد عودتهم".

وأشار بن دافيد إلى أن انتشار كورونا في إسرائيل هو بين الأعلى في العالم قياسا بعدد السكان، وأن هذا سبب رفض معظم دول العالم دخول إسرائيليين إليها أو بإلزامهم بحجر صحي فور وصولهم.

وذكرت بيانات وزارة الصحية الإسرائيلية، اليوم، أنه تم تسجيل 1801 إصابة جديدة بكورونا، أمس، وأن عدد الإصابات منذ بداية الجائحة بلغ 75,085 إصابة، فيما ارتفعت حصلة الوفيات إلى 554 وفاة. ويرقد 349 مريضا بحالة خطيرة في المستشفيات، بينهم 97 موصولون بأجهزة تنفس اصطناعي.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ