استطلاعات: تأثير آيزنكوت محدود وشاكيد خارج الكنيست

استطلاعات: تأثير آيزنكوت محدود وشاكيد خارج الكنيست
أرشيفية (Getty Images)

أظهرت استطلاعات الرأي الإسرائيلية، مساء اليوم، الأحد، أن انضمام رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق، غادي آيزنكوت، إلى المعركة الانتخابية عبر ترشحه ضمن قائمة يترأسها وزير الأمن، بيني غانتس، لن يؤثر على توزيع المقاعد في الكنيست على المعسكرين السياسيين في إسرائيل، بحيث يفشل معسكر رئيس الحكومة السابق، بنيامين نتنياهو، وكذلك المعسكر الآخر المناوئ، في تحصيل أغلبية تضمن تشكيل حكومة.

وبحسب الاستطلاعات، يحافظ الليكود على تفوقه في حين يحل حزب "ييش عتيد" ثانيا، ويرتفع تمثيل قائمة غانتس التي أطلق عليها تسمية "المعسكر الوطني"، بعد انضمام آيزنكوت إليها، غير أن صورة المعسكرات لا تتأثر، وتحافظ القائمة المشتركة على تمثيلها الحالي، وتتأرجح "الروح الصهيونية" برئاسة وزيرة الداخلية، أييليت شاكيد، تحت نسبة الحسم (3.25%).

* استطلاع القناة 13

معسكر نتنياهو (60 مقعدا): الليكود - 34 مقعدا؛ "الصهيونية الدينية" بزعامة شموتريتش وبن غفير - 11 مقعدا؛ "شاس" - 7 مقاعد؛ "يهدوت هتوراه" - 7 مقاعد.

أحزاب الائتلاف الحالي (54 مقعدا): "ييش عتيد" - 23 مقعدا؛ "المعسكر الوطني" - 12؛ "العمل" - 6؛ "القائمة الموحدة" - 5 مقاعد؛ "يسرائيل بيتينو" - 4 مقاعد؛ "ميرتس" - 4 مقاعد.

وتحافظ القائمة المشتركة على تمثيلها بـ6 مقاعد، فيما يفشل "الروح الصهيونية" في تجاوز نسبة الحسم، إذ تحصل على 2.1% من أصوات الناخبين.

وحول الشخصية الأنسب لرئاسة الحكومة، حصل نتنياهو على تأييد 48% من المستطلعة آراؤهم، في حين حصل رئيس الحكومة الحالي، يائير لبيد، على تأييد 34% من المشاركين في الاستطلاع.

وفي مقارنة مع غانتس، حصل نتنياهو على تأييد 48%، في حين حظي وزير الأمن بتأييد 30% من المستطلعين.

* استطلاع هيئة البث الإسرائيلي ("كان 11")

معسكر نتنياهو (59 مقعدا): الليكود - 35 مقعدا؛ "الصهيونية الدينية" - 9 مقاعد؛ "شاس" - 8 مقاعد؛ "يهدوت هتوراه" - 7 مقاعد.

أحزاب الائتلاف الحالي (55): "ييش عتيد" - 22 مقعدا؛ "المعسكر الوطني" - 14 مقعدا؛ "العمل" - 5؛ "يسرائيل بيتينو" - 5 مقاعد؛ "القائمة الموحدة" - 5 مقاعد؛ "ميرتس" - 4 مقاعد.

وفي حين تحافظ القائمة المشتركة على مقاعدها الستة؛ يفشل "الروح الصهيونية في تجاوز نسبة الحسم.

* استطلاع القناة 12:

معسكر نتنياهو (59 مقعدا): الليكود - 34 مقعدا؛ "الصهيونية الدينية" - 10 مقاعد؛ "شاس" - 8 مقاعد؛ "يهدوت هتوراه" - 7 مقاعد.

أحزاب الائتلاف الحالي (55 مقعدا): "ييش عتيد" - 23 مقعدا؛ "المعسكر الوطني" - 14؛ "العمل" - 5؛ "يسرائيل بيتينو" - 5 مقاعد؛ "ميرتس" - 4 مقاعد؛ "القائمة الموحدة" - 4 مقاعد.

ويفشل "الروح الصهيونية" في تجاوز نسبة الحسم ويحصل على 1.2% من أصوات الناخبين، في حين تحصل القائمة المشتركة على 6 مقاعد.

وفحصت القناة 12 إمكانية خوض "الصهيونية الدينية" الانتخابات بقائمتين منفصلتين، الأولى برئاسة بتسلئيل سموتريتش، والثانية برئاسة إيتمار بن غفير. وفي هذه الحالة تحصل الأولى على 5 مقاعد، والثانية على 8 مقاعد، وذلك على حساب الليكود، الذي ينخفض تمثيله إلى 31 مقعدا.

وحول الشخصية الأنسب لرئاسة الحكومة، حصل نتنياهو على دعم 46% من المستطلعة آراؤهم، في حين حصل لبيد على تأييد 21% من المشاركين في الاستطلاع. وفي مقارنة مع غانتس، حصل نتنياهو على تأييد 46%، في حين حظي وزير الأمن بدعم 30%.

بودكاست عرب 48