الأحزاب الإسرائيلية هي الأكثر فسادا

الأحزاب الإسرائيلية هي الأكثر فسادا

أشارت معطيات "باروميتر الفساد العالمي" للعام الحالي 2010 أن 88% من الجمهور الإسرائيلي يعتقد أن الأحزاب السياسية الإسرائيلية فاسدة.
 
وفي إطار اليوم العالمي لمكافحة الفساد الذي يبدأ اليوم، الخميس، شارك نحو ألف إسرائيلي في استطلاع للرأي أجرته "جمعية شفافية دولية – إسرائيل"، الفرع الإٍسرائيلي لمنظمة الشفافية العالمية، وأجاب المستطلعون على أسئلة تتناول مدى فساد القيادة الإسرائيلية والمؤسسات العامة في إسرائيل.
 
وفي إطار الاستطلاع طلب من المستطلعين تدريج "مستوى فساد المؤسسات" من 1 إلى 5. وحصلت الأحزاب السياسية الإسرائيلية على التدريج الأسوأ، بمعدل 4.5 درجة في سلم الفساد، وقال 76% من المشاركين أنه حصل ارتفاع في مستوى الفساد في إسرائيل في السنوات الثلاث الأخيرة.
 
ويتضح بحسب الاستطلاع أن الجمهور الإسرائيلي ليس متفائلا في مكافحة الفساد، حيث قال 82% من المشاركين إن جهود الحكومة في مكافحة الفساد غير مجدية، وهي أعلى نسبة بالمقارنة مع دول منظمة التعاون والتنمية والاقتصادية (OECD ) التي تضم إسرائيل أيضا.
 
وتشير نتائج الاستطلاع إلى أن الكنيست والمؤسسات الدينية الإسرائيلية حصلت على علامات منخفضة أيضا وتم تدريجها بمعدل 4 في سلم الفساد.
 
أما بالنسبة لموظفي الخدمات العامة فقد تبين أنهم حصلوا على معدل 3.9 في سلم الفساد، وحصلت الشرطة على معدل 3.5 درجة، وحصل قطاع الأعمال الخاص على معدل 3.4 درجة، والاعلام 3.2 درجة.
 
وبينت النتائج أيضا أن المستطلعون منحوا الجيش التدريج الأفضل بمعدل 2.6 درجة. كما اعترف 4% من المشاركين في الاستطلاع أن لهم دور في فساد حصل في العام الأخير، مقابل معدل 26% في الاستطلاع العالمي.