يأمل بعفو: كتساف لن يستأنف على رفض إطلاق سراحه

يأمل بعفو: كتساف لن يستأنف على رفض إطلاق سراحه
كتساف

قرر الرئيس الإسرائيلي الأسبق، موشيه كتساف، الذي يقبع في السجن بعد إدانته بالاغتصاب والتحرش الجنسي، أنه لن يستأنف على قرار لجنة الإفراجات طلبه بخصم ثلث مدة محكوميته وإطلاق سراحه.

وأبلغ كتساف وكيله، المحامي تسيون أمير، بقراره صباح اليوم، الأحد، وهو الموعد النهائي لتقديم الاستئناف.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن التقديرات تشير إلى أن قرار كتساف نابع من رغبته باستنفاذ إجراء الحصول على عفو من الرئيس الإسرائيلي الحالي، رؤوفين ريفلين.

ويقضي كتساف محكوميته لمدة 7 سنوات. وحاول مقربون منه إقناعه بتقديم الاستئناف لكنه رفض ذلك، على ما يبدو بسبب صعوبة قبول الاستئناف، خاصة وأن كتساف لا يعترف بالتهم التي أدين بها ويرفض التعبير عن ندمه.

اقرأ/ي أيضًا | ريفلين يدرس إصدار عفو عن سلفه كتساف

وترددت أنباء مؤخرا أن ريفلين يدرس إصدار عفو عن كتساف وحتى أنه التقى مع أفراد من عائلته في الأسابيع الأخيرة. لكن ليس واضحا بعد ما إذا كان ريفلين سيصدر عفوا عن كتساف.