بعد ميخائيلي وميسيجنيكوف: ليبرمان يعزل أيالون من قائمة "يسرائيل بيتينو"

بعد ميخائيلي وميسيجنيكوف: ليبرمان يعزل أيالون من قائمة "يسرائيل بيتينو"

قام رئيس "يسرائيل بيتينو" ووزير الخارجية الإسرائيلية، أفيغدور ليبرمان، اليوم الثلاثاء، بعزل نائبه عضو الكنيست داني أيالون من قائمة الحزب التي تخوض الانتخابات القادمة.

وينضم أيالون بذلك إلى وزير السياحة سطاس ميسيجنيكوف، وعضو الكنيست أنستاسيا ميخائيلي، اللذين أعلنا عن استقالتهما من قائمة "يسرائيل بيتينو".

وكان ليبرمان قد نشر مساء اليوم، الثلاثاء، قائمة "يسرائيل بيتينو" التي سيتم دمجها مع قائمة الليكود للكنيست القادمة.

ومن المقرر أن يحتل المكان الثاني في القائمة يائير شمير، ابن رئيس الحكومة الأسبق يتسحاك شمير، وفي المكان الثالث عوزي لانداو.

ونقلت "هآرتس" عن مصدر في "يسرائيل بيتينو" قوله إن إعلان سطاس ميسيجنيكوف وأنستاسيا ميخائيلي صباح اليوم كان متوقعا، حيث عمل ليبرمان على "تنظيف الاسطبلات" قبل تقديم قائمته، وأنه كان من الواضح أنه لن يبقي في قائمته شخصيات ملطخة باتت في موضع السخرية.

تجدر الإشارة إلى أن ميسيجنيكوف احتل العناوين الرئيسية قبل ثلاثة شهور بعد أن نشر حراسه ادعاءات مفادها أنه اعتاد السكر في البارات والهروب من الحراس، كما نشر أنه تغيب عن جلسة الحكومة التي صودق فيها على صفقة تبادل الأسرى بسبب مشاركته في مناسبة "فيها الكثير من الكحول".

في المقابل، فإن ميخائيلي قد ارتبط اسمها بمواقف يمينية عنصرية ومتطرفة، وبأعمال استفزازية، اشتملت على هجمات على أعضاء كنيست عرب و"يساريين" ومثليين.

ولفتت "هآرتس" إلى أن أيالون كان قد تسبب بإهانة سياسية في كانون الثاني/ يناير 2010 لسفير تركيا في إسرائيل أمام الكاميرا، حيث أجلسه على كرسي منخفض خلال اللقاء. وفي حينه وجهت له انتقادات شديدة من قبل وزارة الخارجية ومن شخصيات سياسية واضطر لتقديم الاعتذار.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018