ارتفاع نسبة العاطلين عن العمل في إسرائيل بعكس التوقعات

ارتفاع نسبة العاطلين عن العمل في إسرائيل بعكس التوقعات

أشارت معطيات دائرة الإحصاء المركزية في إسرائيل إلى أن شهري شباط/فبراير ونيسان/ابريل قد شهدا تحولاً في مجال البطالة، حيث تبين زيادة في عدد العاطلين عن العمل، وذلك بعكس توقعات وزارة المالية وبنك إسرائيل التي أشارت إلى انخفاض نسبة البطالة في العام الحالي.

وجاء أن نسبة العاطلين عن العمل في نيسان/ابريل وصلت إلى 8.9%، أي ما يقارب 246.8 ألف عاطل عن العمل.

وبينما أشارت توقعات وزارة المالية إلى أن معدل البطالة في العام الحالي سوف يصل إلى 8.5%، فقد بينت المعطيات أن نسبة البطالة في شهر كانون ثاني/يناير وصلت إلى 8.7%، وفي شهري شباط/فبراير وآذار/مارس وصلت النسبة إلى 8.8%، وواصلت الإرتفاع في نيسان/ابريل ووصلت إلى 8.9%، ويكون بذلك قد ارتفع عدد العاطلين عن العمل منذ كانون ثاني/يناير بـ 5500 شخص.

وفي المقابل، فقد تم تسجيل انخفاض في نسبة "العاطلين جزئياً"، وهذه المجموعة تشمل العمال العاملين في وظائف جزئية بالرغم من رغبتهم في العمل بوظيفة كاملة.

ووصلت نسبتهم في الربع الأول من العام الحالي إلى 5.2% من مجمل العاملين، مقابل 5.4% في الربع الأخير من العام الماضي، وذلك في أعقاب الزيادة في عدد الوظائف الكاملة في الإقتصاد، والانخفاض في عدد الوظائف الجزئية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018