عميد بنك إسرائيل: الخطة الاقتصادية للحكومة تعمق ظاهرة الفقر في البلاد

عميد بنك إسرائيل: الخطة الاقتصادية للحكومة تعمق ظاهرة الفقر في البلاد

دعا عميد بنك إسرائيل، د. دافيد كلاين، الحكومة الى عدم الاستمرار بخفض الضرائب، لأن ذلك سيؤدي على زيادة العجز في الميزانية. كما أوصى بتغيير تركيبة الضرائب. وقال العميد ان سياسة الحكومة الاقتصادية كانت أحد الأسباب الرئيسية في زيادة وتعميق ظاهرة الفقر في الدولة.

وقد جاءت أقوال عميد بنك إسرائيل هذه خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بمناسبة صدور التقرير الاقتصادي السنوي لبنك إسرائيل.

وقال عميد البنك خلال كلمته ان استمرار خفض الضرائب سيعيق امكانية تقليص عبء الديون الحكومية وتسديد الفوائد المترتبة عنها.

هذا ويتضمن التقرير السنوي توصيات مختلفة في مجال الميزانية العامة، حيث يوصي التقرير بتقليص مبلغ 100 مليار شاقل من الميزانية على مدار السنوات الخمس القادمة. أي تقليص مبلغ 20 مليار شاقل سنويا بين السنوات 2005 وحتى 2010.

كما يتناول التقرير الخطة الاقتصادية الجديدة للحكومة، ويشير التقرير ان سياسة الحكومة الاقتصادية والمالية قد أدت الى تعميق الفقر في الدولة.

ويوصي عميد البنك بتوظيف مبلغ 20 مليار شاقل في كل عام، وعلى مدار خمس سنوات، في البنى التحتية، حيث يوصي بتوظيف نصف المبلغ في المواصلات البرية.