نسبة البطالة 8.8% وعدد العاطلين عن العمل 254 ألف شخص..

نسبة البطالة 8.8% وعدد العاطلين عن العمل 254 ألف شخص..

في اجتماع مع موظفي وزارته ظهر اليوم أوضع وزير الأمن، عمير بيرتس أنه باق في منصبه كوزير للأمن، وأنه لا يعتبر نتائج الحرب على لبنان هزيمة، وتحدث عن نتائج استراتيجية هامة للحرب.
وتحدث بيرتس عن ضرورة إبقاء نافذة للحوار مع جيرانه وأكد على ضرورة تطوير الجيش من أجل تعزيز قوة الردع، وأضاف " كلما مال ميزان القوى لصالحنا، سيكون جيراننا متشوقين أقل لقتالنا".
وقال بيرتس: "أعتقد أن أجهزة الأمن يمكنها توفير أساس لبناء القوة المقاتلة المستقبلية، وخلق ظروف مناسبة لتسويات سياسية. فكلما مال ميزان القوى لصالحنا، هكذا سيكون جيراننا متشوقين اقل للدخول في دائرة المواجهة" وأضاف:" إن دولة لا تبقي نافذة للأمل وللمفاوضات، ودولة تقول أنه فقط بسيوفنا نحيى إلى الأبد، هي دولة تنزع الأمل بالمستقبل من سكانها".
وحول نتائج العدوان على لبنان قال :"لا يوجد سبب لأن نصف نتائج الحرب بالفشل، صحيح أنه كان هناك إخفاقات وأعتقد أن هناك الكثير يجب أن يقال حول مجريات هنا وهناك وحول ما حدث في المعارك". وأضاف:" ولكن بالتالي، حينما نرى أن حزب الله غير موجود على الحدود، وأن قوات فرنسية واسبانية مدرعة وصلت الأسبوع الماضي وانتشرت في جنوب لبنان، في المكان الذي لم يقترب منه أحد من قبل، وأن حزب الله ليس الحاكم في البلاد، فتلك نتائج إستراتيجية هامة جدا".
وأضاف " يجب أن نقوم بكل ما يجب كي نفحص تلك الإخفاقات التي ظهرت ويجب تطبيق ما يستخلص من العبر، وحول حجم قوة الاحتياط ومكانتها والتدريبات، والاستثمار في تطورها فهي أسئلة هامة مقابل فرص تهديد ممكنه".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018