وفاة مسنين من كفر قاسم ومسنة من نحف إثر فيروس كورونا

وفاة مسنين من كفر قاسم ومسنة من نحف إثر فيروس كورونا
(توضيحية)

توفي مسنان من مدينة كفر قاسم إثر فيروس كورونا المستجد، اليوم الثلاثاء، ليرفعا حصيلة الوفيات إلى 3 في غضون أيام.

وعلم أن الضحيتين هما الحاج عبد الكريم خير الله في الثمانينيات من عمره والحاج زهدي عوض في السبعينات من عمره.

الحاج عبد الكريم خير الله

ووفقا للمعطيات الأخيرة الصادرة عن وزارة الصحة، فقد وصل عدد الحالات النشطة بفيروس كورونا في كفر قاسم إلى 392 إصابة.

وفي مستشفى الجليل الغربي بنهريا، أقر الطاقم الطبي وفاة مسنة (81 عاما) من قرية نحف إثر فيروس كورونا، وذلك بعد أيام من وفاة شقيقها (66 عاما)، وكلاهما عانيا من أمراض مزمنة.

وأفاد الناطق بلسان المستشفى، بأن "المسنة أحيلت إلى القسم المخصص لمرضى كورونا قبل نحو أسبوعين، وهي بحالة خطيرة، إذ كانت فاقدة للوعي وموصولة بجهاز التنفس الاصطناعي".

وتعتبر هذه حالة الوفاة الرابعة بفيروس كورونا في نحف خلال شهر، بعد وفاة كل من جميلة مطر ونجية عباس منذ مطلع آب/أغسطس الماضي.

وفي مستشفى "سوروكا" ببئر السبع، أقر الطاقم الطبي وفاة الحاج خليل حسين القريناوي (80 عاما) من مدينة رهط إثر فيروس كورونا، وذلك بعد أسبوع من وفاة شقيقته آمنة القريناوي.

وبهذا ارتفعت حصيلة وَفِيَّات كورونا في رهط إلى 5 ضحايا خلال أيام.

وبلغ عدد الحالات النشطة بفيروس كورونا في رهط 361 حالة، حَسَبَ المعطيات الأخيرة الصادرة عن وزارة الصحة.

وفي مدينة الطيرة تخيّم أجواء من القلق في ظل تصاعد عدد الإصابات بفيروس كورونا في الأيام الأخيرة، وإدراجها ضمن قائمة البلدات الحمراء.

وأعلن رئيس بلدية الطيرة، مأمون عبد الحي، عن خطوات لمواجهة انتشار عدوى كورونا، خصوصًا بعد تسجيل حالتي وفاة وارتفاع عدد المصابين بحالة تُنذِرُ بالخطر.

هذا، وتوجد الطيرة في مقدمة البلدات العربية من حيث عدد الحالات النشطة بـ476 حالة، وفقا للمعطيات الأخيرة الصادرة عن وزارة الصحة.