"تفاؤل حذِر" في القدس المحتلّة: 62 إصابة بكورونا في 3 أيّام

"تفاؤل حذِر" في القدس المحتلّة: 62 إصابة بكورونا في 3 أيّام
في مركز صحي في دير البلح وسط قطاع غزة (توضيحية -أ ب أ)

أفاد عضو وحدة مكافحة كورونا في القدس المحتلة، الدكتور علي الجبريني، في بيان نُشر قبيل انتصاف ليل الأحد، بتسجيل 62 إصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، واصفا أن الانخفاض بأعداد الإصابات "يدعو إلى التفاؤل ولكن بحذَر شديد".

وقال الجبريني إن "عدد الإصابات المسجلة في المدينة بلغ 62 إصابة خلال ثلاثة أيام الجمعة والسبت والأحد)"، مشيرا إلى أن "الانخفاض بأعداد الإصابات يدعو إلى التفاؤل ولكن بحذر شديد".

وأفاد الجبريني بتعافي "200 مريض (مصاب بالفيروس) خلال الأيام الثلاثة الماضية لينخفض بذلك عدد الحالات الفاعلة والنشطة في المدينة إلى 450".

وأوضح أن 389 من بين الإصابات، تُعدّ طفيفة تتلقى العلاج في البيوت، و61 حالة متوسطة إلى خطيرة في المستشفيات والفنادق.

وكان عدد الإصابات النشطة قد وصل إلى ألفي حالة في منتصف شهر أيلول/ سبتمبر، لكنه انخفض مع بداية الإغلاق، بحسب البيان.

وذكر الجبريني أن عدد حالات الوفاة في المدينة بلغ منذ بداية الجائحة 79 حالة آخرها لسيدة من سلوان يوم الجمعة الماضي.

ودعا الجبريني المقدسيين "إلى إجراء الفحوصات للكشف عن الفيروس في محطتَي جبل المكبر والشيخ جراح"، معلنا عن "فتح محطة فحص الإثنين في مدرسة شعفاط الثانوية للبنين بين الساعة الثانية من بعد الظهر والثامنة مساء".

وشدد على المقدسيين، بضرورة "الإقبال على إجراء الفحوصات حرصا على سلامتهم وسلامة عائلاتهم، لا سيما في فصلَي الخريف والشتاء مع بداية الأمراض الموسمية وانتشارها"، داعيا للالتزام بتعليمات وزارة الصحة.