طيران الاحتلال يقصف في بيت لاهيا

طيران الاحتلال يقصف في بيت لاهيا
الاحتلال يقصف شمالي قطاع غزة (تلغرام)

قصفت مقاتلات حربية إسرائيلية، قبيل انتصاف ليل الأربعاء الخميس، عددا من المواقع في قطاع غزة، فيما سُمع دوي صافرات الإنذار في المستوطنات الإسرائيلية المحاذية للقطاع المحاصر.

وذكر شهود عيان أن طائرة استطلاع مُسيرة استهدفت بعدد من الصواريخ موقع "عسقلان" العسكري شمال بيت لاهيا الواقع شمالي قطاع غزة، والتابع لـ"كتائب القسام"، الجناح المسلح لحركة حماس. 

وأضاف الشهود أن مقاتلات الاحتلال عادت بعد دقائق لتغير، بواسطة طائرات من طراز "إف 16"، مرة ثانية، على موقع "عسقلان". وأفاد الشهود بسماع دوي أصوات انفجارات مرتفعة.

يأتي ذلك فيما دوت صافرات الإنذار، قرب موقع "زيكيم" العسكري الإسرائيلي شمال قطاع غزة، ومناطق تابعة للمجلس الاستيطاني "حوف أشكلون"، فيما أكد جيش الاحتلال الأنباء حول إطلاق صافرات الإنذار، مضيفًا أن "التفاصيل قيد الفحص".

وأصيبت امرأة (76 عاما) في "زيكيم" بجروح وصفت بـ"المتوسطة"، من جراء سقوطها أثناء محاولتها الوصول للملجأ، عقب إطلاق صافرات الإنذار، وتم نقلها إلى مستشفى "برزيلاي" في عسقلان، بحسب ما أفادت المصادر الطبية.

وقالت مصادر فلسطينية، إن المضادات الأرضية التابعة للمقاومة تطلق نيرانها صَوب طيران الاحتلال شمال قطاع غزة. ولم تبلغ وزارة الصحة الفلسطينية وقوع إصابات حتى الساعة 23:50 بالتوقيت المحلي.

وتحمل أجهزة الأمن الإسرائيلية، حركة الجهاد الإسلامي، مسؤولية الهجمات الأخيرة عبر أطلاق قذائف صاروخية على المستوطنات الإسرائيلية المحاذية، وسط تقديرات أمنية إسرائيلية، بأن يستمر إطلاق القذائف خلال الفترة المقبلة، في محاولة من فصائل المقاومة لاستغلال حالة "عدم الاستقرار والتوتر" التي تصاحب الانتخابات الإسرائيلية.

وأشارت هيئة البث الإسرائيلية، نقلا عن مصادر أمنية، إلى أن تراجع قدرة حركة "حماس" على "ضبط" سائر فصائل المقاومة في القطاع. وادعت أن ذلك نتيجة للضغوطات الداخلية التي تعرض لها الحركة التي تدير شؤون القطاع منذ العام 2007.

وفي وقت سابق من مساء الأربعاء، دوت صافرات الإنذار في محيط قطاع غزة المحاصر، وتحديدًا في المنطقة الصناعية جنوبي مدينة عسقلان، بالإضافة إلى المناطق التابعة للمجلس الاستيطاني "حوف أشكلون".

وأعلن الجيش لاحقا أن صفارات الإنذار "كاذبة"، وأنها انطلقت بعد إنذار كاذب، وقال في بيانه لوسائل الإعلام إنه "متابعة للصافرات التي أطلقت مساء اليوم في ‘غلاف غزة‘، تبيّن أن الحديث عن إنذار كاذب".

وكانت تقارير صحافية إسرائيلية قد أوردت أنباء عن إطلاق قذيفتين صاروخيتين من قطاع غزة، باتجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية، مشيرة إلى أن القذيفتين سقطتا في منطقة مفتوحة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابين من قطاع غزة، بزعم التسلل عبر السياج الأمني الفاصل عن مناطق الـ48، حسبما جاء في بيان مقتضب صدر عن الجيش الإسرائيلي.

وادعى الجيش في بيانه أنه وجد في حوزة الشبان أدوات حادة وكماشة بالإضافة إلى معدات لإشعال النيران، وأضاف أنه تم اقتياد المعتقلين للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية.