وفاة مسنة من باقة الغربية جراء إصابتها بكورونا

وفاة مسنة من باقة الغربية جراء إصابتها بكورونا
إجراء الفحوص في باقة الغربية (عرب ٤٨)

توفيت مسنة (80 عامًا) من باقة الغربية، اليوم الجمعة، جراء إصابتها بفيروس كورونا.

ونقلت المسنّة إلى مشفى "هيلل يافه" وهي في حالة خطيرة جدًا (لم تحدّد فترة نقلها) وتدهورت حالتها إلى حرجة للغاية خلال الأيام الثلاثة الأخيرة.

وقال بيان صادر عن المشفى إن المسنة كانت تعاني من أمراض مزمنة وأمراض أخرى متعدّدة.

وقالت عائلة المسنّة إنّه "بسبب الظروف التي نمر بها في هذه الأيام والارتفاع المقلق في عدد المصابين بالفيروس، وحرصًا منّا على صحتكم وصحة أهلكم، قررنا أن لا يكون بيت عزاء نهائيًا، (لا للرّجال ولا للنّساء) على أن تُقبل التعازي عبر الهاتف فقط".

ويبلغ عدد المصابين بالفيروس في باقة الغربية 125 مصابًا، تعافى منهم 24.

وهذه هي ثالث وفاة بكورونا في باقة الغربية، إذ توفيت مسنّة في منتصف حزيران/يونيو الماضي، ومسن آخر في منتصف نيسان/أبريل.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ