الحكومة الإسرائيلية تصادق على هبات لمستقلين تضرروا من أزمة كورونا

الحكومة الإسرائيلية تصادق على هبات لمستقلين تضرروا من أزمة كورونا
اجتماع الحكومة اليوم (مكتب الصحافة الحكومي)

صادقت الحكومة الإسرائيلية اليوم، الأحد، على هبات مساعدة مالية للمستقلين والأجيرين والمصالح التجارية الذين تضرروا من جراء الأزمة الاقتصادية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا. وسيصل مبلغ العبة الواحدة حتى 7,500 شيكل.

ووفقا لقرار الحكومة، فإنه سيبدأ تنفيذ هذه الخطوة فور اتخاذ القرار، وتحويل الهبات إلى حسابات المستفيدين من القرار خلال الأيام القريبة المقبلة. وفيما يتعلق بالذين لم تتم المصادقة بعد على طلبه بالحصول على الهبة الثانية، أو لم يتم تقديم الطلب بعد، فإنه سيتم دفع الهبة مع النبضة الثانية.

واعتبر رئيس الحكومة الإسرائيلية، بننيامين نتنياهو، في بداية اجتماع حكومته، أنه "بإمكاننا التغلب على كورونا، أو على الأقل جلب إسرائيل إلى روتين اقتصادي وصحي يسمح لنا بالعيش بصورة معقولة في السنة القريبة. وهذه هو الهدف، وهذه الخطوة الأولى".

وأضاف نتنياهو أن "هذه الهبة ليست منوطة بسن قانون، وسننقل الخطة إلى الكنيست غدا، حيث سيتم سنها بتشريع قانوني خاطف، بالتعاون بين جميع أطراف الائتلاف".

في غضون ذلك، أفادت معطيات نشرتها مصلحة التشغيل، اليوم، بأن 2,843 عاطل عن العمل تسجلوا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وفي المقابل أبلغ 1250 شخصا عن عودتهم إلى العمل، وأن نسبة البطالة هي 21%.

وهاجم نتنياهو خلال اجتماع الحكومة وزير الرفاه، إيتسيك شمولي، الذي قال إن الخطط الحكومية حتى الآن هي حبل مشنقة لأصحاب المصالح التجارية، وطالبه بأن يكون حذرا في تصريحاته، "ومن يعارض لا ينبغي أن يكون في الحكومة".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ